ترشيح سارة بالين جلب التبرع الكبير للحزب الجمهوري (رويترز)

أعلن الحزب الجمهوري الأميركي أن ترشيح سارة بالين نائبة للمرشح الجمهوري للرئاسة جون ماكين جلب للحزب تبرعات بنحو سبعة ملايين دولار في اليوم التالي للترشيح.
 
ويعد المبلغ أكبر حصيلة يومية حصلت عليها الحملة الانتخابية لماكين منذ بدايتها.

وقال بروك بوشنان السكرتير الصحفي لحملة ماكين السبت إن هذا المبلغ يفوق ما حصلت عليه الحملة في الربع الأخير من عام 2007، واعتبر أن هذه أنباء عظيمة للحزب.

وجمعت الحملة منذ انطلاقها العام الماضي 389 مليون دولار. وحصلت في يوليو/تموز الماضي على 27 مليونا وهو رقم قياسي منذ بدء الحملة لكنه يظل أقل بكثير من المعدل الشهري لحملة المنافس الديمقراطي باراك أوباما وهو 51 مليون دولار.
 
ويبلغ عدد القاعدة التمويلية التي رحبت بتمويل أوباما نحو مليوني شخص في حين يقل هذا العدد في المعسكر الجمهوري إلى ستمائة ألف شخص.
 
ويعد تمويل الحملات الانتخابية في الولايات المتحدة أمرا حيويا في آلية الانتخابات الأميركية إذ يسمح للمرشحين بتكثيف حملاتهم الإعلانية وتكوين فريق عمل ضخم للدعاية والعمل بالحملة.
 
وكانت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية اعتبرت في تحليل إخباري لها في عددها الصادر السبت، أن اختيار جون ماكين سارة بالين نائبة له، جريء ومحفوف بالمخاطر.

المصدر : الفرنسية