مسؤولون أوروبيون يدعون تركيا لتسريع الإصلاحات
آخر تحديث: 2008/8/3 الساعة 11:47 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/3 الساعة 11:47 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/2 هـ

مسؤولون أوروبيون يدعون تركيا لتسريع الإصلاحات

خافيير سولانا (يمين) في لقاء سابق مع رجب طيب أردوغان في بروكسل (رويترز-أرشيف)

دعا مسؤولون في الاتحاد الأوروبي الحكومة التركية إلى تسريع تنفيذ إصلاحات التقارب مع أوروبا، إثر الأزمة السياسية والقضائية التي كادت تؤدي إلى حظر حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا.

وقد دعا كل من الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا، وغونتر فيرهويغن نائب رئيس المفوضية الأوروبية، أنقرة إلى مواصلة الإصلاحات بهدف إعداد تركيا للانضمام للاتحاد الأوروبي.

ونقلت إحدى الصحف الألمانية عن سولانا قوله "إن تركيا مرشحة للانضمام (للاتحاد الأوروبي) ولم يتغير شيء بهذا الخصوص" بعد رفض المحكمة الدستورية الأربعاء الماضي طلب الادعاء حظر حزب العدالة والتنمية الحاكم بزعامة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان إثر اتهامات بمناهضة العلمانية.

ومن جانبه أوضح فيرهويغن أن نسق مفاوضات الانضمام يرتبط بالتطبيق الفعلي للإصلاحات التي صادق عليها البرلمان التركي. وأضاف أن "هذه الإصلاحات لا ينبغي أن تبقى مجرد حبر على ورق ويجب أن تترجم إلى واقع اجتماعي لا تراجع فيه".

وتابع المسؤول الأوروبي أن "أردوغان لا يملك إلا فرصة واحدة وعليه تسريع سياسة التحديث والتحرير في تركيا بتصميم أكبر، وفي سبيل ذلك يحتاج أردوغان إلى الاستقرار في تركيا وإلى أصدقاء أوفياء في أوروبا".

وكان الأوروبيون يخشون سيناريو كارثيا كان يمكن أن يصل إلى وقف مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي التي بدأت في 2005، في حال حظر حزب العدالة والتنمية.

ولم تفتح حتى الآن إلا 8 من 35 في فصول انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي، ولا تعتزم معظم الدول الأعضاء في الاتحاد تسريع هذه العملية خاصة بسبب رفض تركيا الاعتراف بقبرص العضو في الاتحاد الأوروبي.

المصدر : الفرنسية

التعليقات