كراديتش يسعى لمحاكمة سياسية ويكشف عن وعود غربية
آخر تحديث: 2008/8/3 الساعة 11:38 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/3 الساعة 11:38 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/2 هـ

كراديتش يسعى لمحاكمة سياسية ويكشف عن وعود غربية

ظهور رادوفان كراديتش أمام محكمة لاهاي حظي بتغطية تلفزيونية مباشرة (رويترز-أرشيف)
 
يعتقد الخبراء أن زعيم صرب البوسنة السابق رادوفان كراديتش سيسعى إلى تحويل محاكمته أمام محكمة جرائم الحرب ليوغسلافيا السابقة في لاهاي إلى منبر سياسي، وذلك بعدما كشف في تصريح خطي أمس عن وعد قدمه المفاوض الأميركي ريتشارد هولبروك بأنه لن يمثل أمام هذه المحكمة.
 
ومن المتوقع أن يسعى كراديتش على غرار الرئيس الصربي السابق سلوبودان ميلوسوفيتش لاستدعاء هولبروك ورؤساء الدول والحكومات السابقين الأميركيين والفرنسيين والبريطانيين للمثول بصفة شهود في محاكمته، لكن ليس معلوما ما إذا كان هولبروك وغيره من المسؤولين سيستجيبون للطلب.
 
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الاختصاصي في شؤون محكمة الجزاء الدولية ليوغسلافيا السابقة بيار هازان قوله "لا أتصور أن يكون خطه الدفاعي غير سياسي، لا يمكنه الدفاع عن نفسه على المستوى القانوني".
 
من جانبها ذكرت فلورانس هارتمان التي كانت المتحدثة باسم المدعية العامة السابقة في محكمة الجزاء الدولية كارلا دل بونتي أن كراديتش لطالما قال إنه إذا اعتقل فسيكون لديه ما يقوله عن وعود قدمها الغربيون بشأن اتفاقات السلام، داعية إلى النظر في ما سيقدمه من أدلة.
 
ورأى أستاذ القانون الدولي في جامعة أمستردام يان كليفنر أن زعيم صرب البوسنة السابق سيشدد مطولا في الأشهر المقبلة على اتفاقه مع الغربيين، "لكن طالما أنه لا يقدم أدلة على هذا الاتفاق، فلن يكون لذلك أهمية في سير المحاكمة".
 
كشف صربي
ريتشارد هولبروك (وسط) نفى إبرام أي اتفاق مع رادوفان كراديتش (الفرنسية-أرشيف)
وقد كشفت صحيفة بليتش الصربية الصادرة اليوم نقلا عن مصدر استخباراتي أميركي مطلع أن وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (CIA) كانت تحمي كراديتش حتى العام 2000 عندما اكتشفت عندما اعترضت محادثة هاتفية لزعيم صرب البوسنة السابق تثبت أنه يترأس اجتماعا لحزبه السياسي القديم.
 
كما نقلت الصحيفة الصربية عن المصدر نفسه عدم تأكده من وجود وثيقة مكتوبة تتعلق بوعد هولبروك لكراديتش، لكنه أكد منح المفاوض الأميركي تعهدا من كبار المسؤولين في الولايات المتحدة.
 
ويأتي هذه التأكيد رغم نفى هولبروك الخميس في حديث لقناة "سي.أن.أن" إبرام أي اتفاق من هذا القبيل، وقال "عندما اختفى، بث رسالة تضليل زعم فيها أنني أبرمت معه اتفاقا يقول إذا اختفى فلن نلاحقه، هذا غير صحيح تماما".
 
وكان زعيم صرب البوسنة السابق كشف في تصريح خطي أمس أن "ريتشارد هولبروك قدم في العام 1996 عرضا باسم الولايات المتحدة إلى الوزراء ورجال الدولة الذين كانوا مفوضين بتمثيلي، حيث تعهد باسم بلاده بأنني لن أمثل أمام هذه المحكمة".

كما اتهم كراديتش في التصريح هولبروك بأنه أراد تصفيته جسديا، قائلا إنه "لما عجز عن الوفاء بالتزاماته التي اتخذها باسم الولايات المتحدة، انتقل (هولبروك) إلى الخطة (ب) وهي تصفية رادوفان كراديتش".
 
وكان الزعيم الصربي السابق قد كشف في الجلسة الأولى لمحاكمته في لاهاي أنه أبرم، أثناء توقيع اتفاقات دايتون في 1995 التي وضعت حدا لحرب البوسنة، "اتفاقا" مع المفاوض الأميركي مقابل انسحابه من الحياة العامة.
 
ترافع شخصي
وفي جلسة المحاكمة الأولى طلب كراديتش الترافع بنفسه أمام المحكمة التي وجهت له 11 تهمة منها جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وجرائم إبادة في حرب البوسنة التي أوقعت أكثر من 100 ألف قتيل وأدت إلى نزوح 2.2 مليون شخص.
 
في السياق نقلت وكالة أسوشيتد برس عن محاميه سفيتوزار فوجايتش في بلغراد قوله إن موكله زعيم صرب البوسنة سينفذ إضرابا عن الطعام إذا لم يسمح له بالدفاع عن نفسه بنفسه.
المصدر : وكالات