بيونغ يانغ تعلق تفكيك منشآتها النووية وتهاجم واشنطن
آخر تحديث: 2008/8/26 الساعة 21:55 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/26 الساعة 21:55 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/25 هـ

بيونغ يانغ تعلق تفكيك منشآتها النووية وتهاجم واشنطن

صورة من التلفزيون الصيني لمفاعل يونغ بيون النووي الكوري الشمالي (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت كوريا الشمالية تعليقها تفكيك منشآتها النووية، مشيرة إلى أنها تدرس استئناف العمل في مفاعل يونغ بيون النووي.
 
واتهمت بيونغ يانغ الولايات المتحدة بانتهاك اتفاق نزع السلاح المبرم بين البلدين في إطار المحادثات السداسية عبر رفض واشنطن شطبها من قائمة الدول المتهمة برعاية الإرهاب.
 
ونقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية عن مسؤول في الخارجية قوله إن بيونغ يانغ علقت عمليات تفكيك المنشآت النووية منذ 14 أغسطس/آب الحالي.
 
وتضغط القوى الإقليمية على كوريا الشمالية لقبول آلية تحقق صارمة لإعلانها في يوليو/تموز الماضي تفكيك منشآتها النووية، وهو ما دفع واشنطن لتأخير شطب بيونغ يانغ من لائحتها للإرهاب إلى حين التوصل لاتفاق بشأن آلية التحقق.
 
ويعتقد مدير مكتب الجزيرة في بكين عزت شحرور أن التطورات الأخيرة بين روسيا وجورجيا وفي الولايات المتحدة كان لها أثر في قرار بيونغ يانغ، ودفعها للتصعيد ورفع سقف مطالبها التفاوضية، متوقعا أن تفرض شروطا جديدة تختلف عن تلك التي فرضتها في السابق، خاصة أن روسيا جزء من المحادثات السداسية.
 
وأوضح عزت شحرور أن التعقيدات بشأن تطبيق اتفاق المحادثات السداسية كانت متوقعة خاصة أن هذه التعقيدات ظهرت أثناء المفاوضات، مشيرا إلى أن تنفيذ الاتفاق أصعب من التوصل إليه.
 
كما أشار إلى أن كوريا الشمالية تعتقد أنها أدت التزاماتها في الاتفاق، وأنه كان من المتوقع من واشنطن أن تقوم بتعهداتها وشطب بيونغ يانغ من لائحة الإرهاب بعد أسبوعين من إعلانها بدء تفكيك منشآتها النووية وهو ما لم يتم.
 
وفي هذا السياق أشار إلى تعقيدات قانونية داخل الإدارة الأميركية، إذ أكد الرئيس جورج بوش أنه لن يتسنى شطب كوريا الشمالية من قائمة الدول الراعية للإرهاب خلال هذا العام وليس خلال أسبوعين.
المصدر :

التعليقات