الظواهري نعى في الشريط (أبو خباب) المصري ورفاقه (الفرنسية)

أشاد المسؤول الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري بـ(أبو خباب) المصري خبير الأسلحة الكيميائية والجرثومية الذي قتل بقصف صاروخي في باكستان.

وقال الظواهري في شريط قصير بثه موقع إلكتروني تستخدمه عادة الجماعات الإسلامية وتعذر التأكد من صحته "أزف إليكم نبأ استشهاد الصديق (...) فضيلة الشيخ أبي خباب المصري ورفاقه الأبرار".

وأضاف "مضى معه (...) الأخ الكريم المربي إبراهيم، ابن الشيخ أبي الفرج المصري فك الله أسره" وقد "مضى ذلك الركب المبارك إلى ربهم يشتكون إليه ظلم الأميركان وخيانة حكومة باكستان".

وكانت القاعدة أكدت نهاية يوليو/تموز ومطلع أغسطس/آب مقتل خبيرها للأسلحة الكيميائية والجرثومية مدحت السيد عمر المعروف بأبي خباب، دون إيراد تفاصيل عن ظروف مقتله.

وأكد مسؤولون في الأجهزة الأمنية الباكستانية أن عمر (54 عاما) المصري الجنسية قتل في قصف صاروخي في منطقة القبائل الباكستانية يرجح أنه قصف أميركي، وأكد سكان تنفيذ طائرة أميركية بدون طيار لهذه الغارة.

ورصدت الإدارة الأميركية مكافأة بقيمة خمسة ملايين دولار لمن يساعد في اعتقال عمر الذي تشتبه في أنه درب مئات العناصر في معسكرات على الحدود الباكستانية الأفغانية.

وظهر الظواهري في شريط الفيديو وهو يرتدي عمة بيضاء وجلبابا أبيض اللون أمام خلفية خضراء، وهذه هي المرة الثانية التي يظهر بها منذ أن تواترت أنباء عن مقتله أو إصابته في ضربة صاروخية أميركية في منطقة وزيرستان الجنوبية القبلية بباكستان.

ومنتصف الشهر الجاري تلقت محطة إيهارواي وان التلفزيونية بباكستان تسجيلا صوتيا باللغة الإنجليزية يزعم أنه للظواهري هاجم فيه الرئيس برويز مشرف.

المصدر : وكالات