مقتل ثمانية في اشتباك بالشطر الهندي من كشمير
آخر تحديث: 2008/8/23 الساعة 15:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/23 الساعة 15:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/22 هـ

مقتل ثمانية في اشتباك بالشطر الهندي من كشمير

الخلاف بشأن كشمير أدى لنشوب حربين بين الهند وباكستان (رويترز-أرشيف)

قال الجيش الهندي إن ثمانية أشخاص بينهم ضابط وجنديان قتلوا في اشتباك قرب الحدود مع باكستان في الشطر الهندي من إقليم كشمير.

واندلع الاشتباك الذي يعتبر الأعنف خلال الأشهر الأخيرة صباح أمس بمنطقة ماتشيل قرب خط التقسيم العسكري الذي يفصل البلدين. والقتلى هم ضابط برتبة عقيد وجنديان في الجيش، فضلا عن خمسة من المسلحين.

وأفاد المتحدث باسم الجيش الهندي بأن السلطات تشتبه في وجود المزيد من المقاتلين في المنطقة، مؤكدا أن العملية لا تزال متواصلة.

وحدثت المواجهات عقب مسيرة سلمية لآلاف المسلمين في سرينغار العاصمة الصيفية لكشمير دعا خلالها المشاركون لإضراب عام لمدة ثلاثة أيام للمطالبة باستقلال الإقليم.

يذكر أن إقليم كشمير -الذي قسم بين الهند وباكستان عام 1948- شهد العديد من الحركات السياسية السلمية المطالبة بالانفصال حتى العام 1989 عندما اندلع تمرد مسلح تقوده تيارات إسلامية تطالب إما باستقلال الإقليم كليا عن الهند وإما بضمه إلى باكستان.

وسجلت أعمال العنف تراجعا في كشمير مع بدء محادثات السلام عام 2004 بين إسلام آباد ودلهي التي تزعم كل منهما بأحقيتها في المنطقة لكنهما تتقاسمان إدارتها بعد استقلالهما عن بريطانيا عام 1947.

وأدى الخلاف على هذا الإقليم لنشوب حربين من الحروب الثلاث بين الجارتين النوويتين. وتتهم الهند باكستان بتدريب وتسليح وإرسال مقاتلين إلى كشمير الهندية للانضمام لحركة التمرد هناك لكن إسلام آباد تنفي ذلك إجمالا وتفصيلا.

المصدر : وكالات