كوكويتي يتهم أميركا وجورجيا بارتكاب إبادة جماعية بحق شعبه (الفرنسية-أرشيف)
قال رئيس أوسيتيا الجنوبية إدوارد كوكويتي إنه سيطلب من قيادة الاتحاد الروسي إقامة قاعدة عسكرية روسية دائمة على أراضي بلاده "لأن مواطنين روسا يقطنون تلك المنطقة".

وأضاف "رغم المحاولات الغربية لتشويه صورة الدور الروسي في الدفاع عن مواطنيه، أود أن أرى كيف ستؤول إليه الأمور لو أن المواطنين الذين تعرضوا للهجوم كانوا أميركيين".

ولدى سؤاله عن التصريحات الأميركية التي تقول إن أوسيتيا الجنوبية جزء من جورجيا، قال كوكويتي "ليبحث الأميركيون في الشؤون الأميركية، ويتركون شعب أوسيتيا الجنوبية يقرر مصيره".

وحمًل الرئيس كوكويتي الولايات المتحدة وجورجيا على السواء مسؤولية الإبادة الجماعية لشعب أوسيتيا الجنوبية، مؤكدا أن بلاده لن تكون جزءا من جورجيا و"مصيرها دولة مستقلة".

وعن وجود المراقبين الدوليين في أوسيتيا الجنوبية، أشار إلى أنهم لن يبقوا على أراضي بلاده، وقال "لقد لاذوا بالفرار كالخونة قبيل اندلاع المعارك".

ولدى سؤاله عن مصير سكان القرى الجورجية القريبة من أوسيتيا الجنوبية، أكد الرئيس إعادتهم إلى ديارهم ومساعدتهم على استعادة ممتلكاتهم التي سلبت منهم، خلافا "لتصرف جورجيا مع الأوسيتيين الذين لجؤوا إلى أوسيتيا الشمالية بعد 1990".

المصدر : رويترز