استئناف مفاوضات أزمة زيمبابوي وموغابي يبشر بحل
آخر تحديث: 2008/8/12 الساعة 16:34 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/12 الساعة 16:34 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/11 هـ

استئناف مفاوضات أزمة زيمبابوي وموغابي يبشر بحل

روبرت موغابي بشر بحل سريع  (الفرنسية)

أعلن رئيس زيمبابوي روبرت موغابي أن القضايا الصعبة في محادثات تقاسم السلطة التي تهدف إلى إنهاء الأزمة المتفاقمة في البلاد في طريقها للحل، وأن المفاوضات ستستأنف الثلاثاء.

وسئل موغابي بعد محادثات استمرت قرابة أربع ساعات إن كانت المفاوضات أسفرت عن أي تقدم، فقال للصحفيين إنه "لم يتحقق تقدم في الوقت الراهن لكننا سنواصل الثلاثاء" وأضاف أن نقاط الخلاف سيتم التغلب عليها.

وكان مسؤول في حزب الاتحاد الوطني الأفريقي الزيمبابوي الحاكم قد قال في وقت سابق إن المحادثات بين موغابي وزعيم المعارضة مورغان تسفانغيراي كانت عرضة لخطر الانهيار مساء الاثنين.
 
وأضاف المسؤول مشترطا عدم الإفصاح عن اسمه يبدو أن تسفانغيراي يطلب إعادة فتح المحادثات في مسألة قيادة موغابي لحكومة وحدة جديدة، وهي أمر يقول حزب الاتحاد الوطني الأفريقي الحاكم إنه غير قابل للتفاوض.
 
وقال المسؤول إنه تمت تسوية هذه المسألة بالفعل، وإن تسفانغيراي يشير أيضا إلى أنه ينبغي منحه السلطة الكاملة لتعيين أي حكومة جديدة.
 
واستأنف الجانيان المحادثات بعد ظهر الاثنين بوساطة رئيس جنوب أفريقيا ثابو مبيكي بعد جولة ماراثونية استغرقت 14 ساعة.

وتحدث موغابي في كلمة ألقاها في هراري على مسامع مؤيديه بمناسبة الاحتفال بيوم الأبطال وهو يوم عطلة عن إدارة جديدة.
 
وفي إشارة إلى تغير موقفه من تسفانغيراي الذي وصفه في السابق بأنه "دمية" غربية قال موغابي "بعد شجار جلس أفراد العائلة سويا هذا هو ما نحن عليه".

ويتعرض الجانبان لضغوط للتوصل إلى اتفاق من شأنه أن يضع نهاية للأزمة السياسية التي أعقبت الانتخابات وأن يزيد فرص إنعاش الاقتصاد.
المصدر : وكالات