مقتل تسعة جنود أتراك وإصابة اثنين بكمين لمتمردين أكراد
آخر تحديث: 2008/8/12 الساعة 00:32 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/12 الساعة 00:32 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/11 هـ

مقتل تسعة جنود أتراك وإصابة اثنين بكمين لمتمردين أكراد

جنود أتراك يفتشون عن ألغام قد يكون المتمردون الأكراد نصبوها ضدهم (الفرنسية-أرشيف)

قتل تسعة جنود أتراك وأصيب اثنان عندما انفجر لغم أرضي في عربتهم العسكرية في إقليم إرزنجان شرقي البلاد، وبينما لم تتوفر حتى الآن معلومات عن منفذي الهجوم فإن أصابع الاتهام تشير إلى مسلحي حزب العمال الكردستاني الذين ينشطون عادة في المنطقة ويستخدمون الألغام التي يتم التحكم بها عن بعد لاستهداف الجنود الأتراك.
 
فقد أشارت مصادر عسكرية تركية اليوم إلى أن متمردين أكرادا قتلوا تسعة جنود، بينهم ضابط، في كمين نصب لهم قرب بلدة كيماه في إقليم إرزنجان، مضيفة أن القوات التركية الخاصة تدعمها الطائرات المروحية القتالية فتشت المنطقة في وقت لاحق بحثاُ عن منفذي الهجوم الذي تم بالتحكم عن بعد.
 
ونادراً ما يمتد الصراع الكردي إلى إرزنجان لكن منطقة تونجلي المجاورة تشهد اشتباكات متكررة بين القوات المسلحة التركية ومتمردي حزب العمال الكردستاني الذين كثيراً ما يستخدمون الألغام في صراعهم ضد القوات التركية.
 
وكان حزب العمال الكردستاني أعلن مسؤوليته عن تفجير وقع الأسبوع الماضي في إرزنجان وأشعل حريقاً في خط أنابيب نفط باكو تبليسي جيهان لم تتم السيطرة عليه إلا اليوم، مهدداً بشن مزيد من الهجمات على أهداف اقتصادية في تركيا.
 
كما يأتي هذا الهجوم بعد أربعة أيام من هجوم بقذائف الهاون أكدت محطة إن تي في التركية أنه استهدف ثكنة للجيش قرب مبنى بلدية أوسكودار الواقع على الضفة الآسيوية في إسطنبول أصيب فيه شخص واحد.
المصدر : وكالات