دعم جديد لموفاز لخلافة أولمرت على رأس كاديما
آخر تحديث: 2008/8/11 الساعة 15:36 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/11 الساعة 15:36 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/9 هـ

دعم جديد لموفاز لخلافة أولمرت على رأس كاديما

حملة حشد المؤيدين تتواصل بالنسبة لموفاز (يمين) ومنافسته ليفني (الفرنسية-أرشيف)

حظي وزير الدفاع الإسرائيلي السابق شاؤول موفاز اليوم الاثنين بتأييد عدد من المقربين من رئيس الوزراء إيهود أولمرت من بينهم وزير البناء والإسكان زئيف بويم لخلافة أولمرت على رأس حزب كاديما أمام المرشحة الثانية لخلافته وزيرة الخارجية تسيبي ليفني.

وقال بويم "أساند ترشح موفاز لأنه أفضل مرشح لتزعم الحزب والدولة".

وكان أولمرت –الذي تحقق معه الشرطة الإسرائيلية في تهم بالفساد والرشوة- قد أعلن أنه لن يترشح لزعامة حزب كاديما وأنه سيقدم استقالته من رئاسة الوزراء بعد انتخاب زعيم جديد لحزبه.

وتتواصل حملة المرشحين لرئاسة كاديما لحشد التأييد في الانتخابات المزمعة في سبتمبر المقبل في أوساط الوزراء الفاعلين، لكن المنافسة الأشد تنحصر بين المرشحين الأوفر حظا وهما موفاز وليفني.

وقد حظي موفاز اليوم إلى جانب دعم وزير البناء والإسكان، على دعم عضو الكنيست رونيت تيروش، وهو ما يعزز فرصه للفوز برئاسة كاديما.

من جهتها حظيت ليفني الأسبوع الماضي بدعم وزير المالية روني بار أون وهو مقرب أيضا من أولمرت.

وسيكلف الفائز بالأصوات من قبل الرئيس شمعون بيريز بتشكيل حكومة, في الوقت الذي يقول فيه المحللون إنه من الصعب على رئيس كاديما حال فوزه تكوين حكومة سريعا. في حين ترشح أصوات أخرى بنيامين نتنياهو لرئاسة الحكومة.

وكان المتنافسان ليفني وموفاز قد أعلنا أنهما سيسعيان لتفادي إجراء انتخابات مبكرة في إسرائيل بعد استقالة أولمرت المرتقبة من رئاسة الوزراء في منتصف سبتمبر/أيلول المقبل.

وقالت وزيرة الخارجية الإسرائيلية ليفني إنها إذا انتُخبت ستحاول تشكيل حكومة ائتلافية تضم أحزابا يمينية ويسارية.

المصدر : الفرنسية