النواب الإيطالي يصادق على معاهدة لشبونة
آخر تحديث: 2008/8/1 الساعة 14:04 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/1 الساعة 14:04 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/30 هـ

النواب الإيطالي يصادق على معاهدة لشبونة

إيرلندا كانت الدولة الأوروبية الوحيدة التي رفضت فيها المعاهدة بعد عرضها على استفتاء
 (الفرنسية-أرشيف)

صادق مجلس النواب الإيطالي بالإجماع الخميس على معاهدة لشبونة المعدلة للاتفاقية المؤسسة للاتحاد الأوروبي، وذلك بعد أسبوع من تصديق مجلس الشيوخ بالإجماع على المعاهدة.

وتمت المصادقة على المعاهدة بتأييد 551 نائبا هم عدد نواب مجلس النواب الإيطالي، حيث صوت نواب حزب رابطة الشمال لصالحها.

ووافقت الرابطة -الحليف الرئيسي لرئيس الوزراء سيلفيو برلسكوني- على النص، بعد أن تخلت عن طلب سابق بتنظيم استفتاء للمصادقة عليه، باعتباره يوازي "التخلي عن السيادة".

"
مستقبل معاهدة لشبونة مرهون بإيرلندا، الدولة الأوروبية الوحيدة التي عرضت المعاهدة على استفتاء شعبي في الـ12 من يونيو/حزيران ورفضت بأكثر من 53% من الأصوات
"
وقال الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتانو في بيان له إن "المصادقة بالإجماع على معاهدة لشبونة تساهم في تجديد هيبة إيطاليا".

وأشار وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني المفوض الأوروبي السابق إلى أن "المصادقة على المعاهدة تأتي بعد شهرين على تشكيل الحكومة الجديدة، ما يؤكد التزام القوى السياسية بعملية الدمج الأوروبية".

وأعلن رئيس مجلس النواب جان فرانكو فيني أن المصادقة على المعاهدة "خير تعبير عن تقاليد بلادنا التي ساهمت في تأسيس الاتحاد الأوروبي".

ويعتبر مستقبل معاهدة لشبونة مرهونا بإيرلندا، الدولة الأوروبية الوحيدة التي عرضت المعاهدة على استفتاء شعبي في الـ12 من يونيو/حزيران ورفضت بأكثر من 53% من الأصوات، مما تسبب في أزمة مؤسسات جديدة في الاتحاد الأوروبي.

إلا أن عملية المصادقة على المعاهدة لم تتوقف في الدول الأخرى، وقرر رؤساء دول الاتحاد الأوروبي انتظار القمة الأوروبية المقبلة في أكتوبر/تشرين الأول لإيجاد حل للازمة.

المصدر : وكالات