الرهينة الفرنسية الكولومبية بيتانكور تصل باريس اليوم
آخر تحديث: 2008/7/4 الساعة 10:49 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/7/4 الساعة 10:49 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/1 هـ

الرهينة الفرنسية الكولومبية بيتانكور تصل باريس اليوم

إنغريد بيتانكور تعانق أبناءها بعد ست سنوات في الأسر (الفرنسية)

تصل الرهينة السابقة الفرنسية الكولومبية إنغريد بيتانكور بعد ظهر اليوم الجمعة إلى باريس، حيث سيكون في استقبالها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي.
 
وكانت بيتانكور قد غادرت بوغوتا مساء أمس الخميس رفقة وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر وعدد من أفراد عائلتها.
 
وأفرج عن بيتانكور الأربعاء نتيجة عملية قام بها الجيش الكولومبي بعد أكثر  من ست سنوات في الأسر لدى القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك).
 
وعبرت فرنسا في وقت سابق عن ارتياحها لتحرير بيتانكور التي سبق لها أن ترشحت للانتخابات الرئاسية في كولومبيا. ووجهت السلطات الفرنسية على لسان الرئيس ساركوزي ورئيس الوزراء فرانسوا فيون شكرها للرئيس الكولومبي ألفارو أريبي لتحرير بيتانكور وباقي الرهائن.
 
كما أشادت الولايات المتحدة بتحرير الرهائن الذين كان من بينهم ثلاثة عسكريين أميركيين.
 
تعهد بالنضال
وكانت بيتانكور كررت الخميس "تعهدها المطلق" بالنضال من أجل الرهائن الباقين. وعندما سئلت عن ظروف الاعتقال قالت إنها عوملت "مثل كلب"، وأضافت "لم تكن المعاملة تليق حتى بحيوان".
 
من جهة أخرى أطلقت قوات فارك الكولومبية أمس سراح رهينة نرويجي مع خمسة رهائن كولومبيين.
 
وعن تفاصيل إطلاق سراحه قال الرهينة النرويجي الذي كان مختطفا لنحو ستة أشهر، إنه لا يعلم ما إذا كانت السفارة النرويجية في كولومبيا قد دفعت فدية مقابل إطلاق سراحه.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: