كرزاي يتهم باكستان بالوقوف وراء تفجير سفارة الهند بكابل
آخر تحديث: 2008/7/14 الساعة 21:29 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/7/14 الساعة 21:29 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/12 هـ

كرزاي يتهم باكستان بالوقوف وراء تفجير سفارة الهند بكابل

كرزاي اتهم المخابرات والجيش الباكستاني بزعزعة استقرار بلاده (رويترز-أرشيف)

وجه الرئيس الأفغاني حامد كرزاي اليوم اتهاما مباشرا لباكستان بأنها وراء تفجير السفارة الهندية بكابل الأسبوع الماضي.
 
وقال كرزاي في تصريح صحفي "إننا أبلغنا حكومة باكستان أن عمليات قتل الناس في أفغانستان، ونسف الجسور فيها، قام بها عملاء ومصالح عسكرية باكستانية".
 
ونقلت رويترز عن كرزاي قوله "إن هناك عناصر في المخابرات والجهاز العسكري الباكستاني" لايرغبون في استقرار أفغانستان.
 
وتأتي هذه الاتهامات بعد تهديدات وجهها الرئيس الأفغاني الشهر الماضي بإرسال قوات عسكرية إلى الأراضي الباكستانية لمواجهة المسلحين في حال –حسب قوله- فشل إسلام آباد في القيام بذلك.
 
وكان مسؤولون أفغانيون ذكروا في وقت سابق أن تنفيذ تفجير السفارة الهندية بكابل يحمل سمات مخابرات أجنبية لكنهم لم يحددوها بالاسم.
 
ويذكر أن التفجير الذي وقع يوم السابع من يوليو/تموز أدى إلى مقتل خمسين شخصا.
 
وفي المقابل تنفي باكستان هذه الاتهامات معتبرة أنها غطاء تستعمله أفغانستان لتبرير فشلها في مواجهة المسلحين منذ ستة أعوام.
 
قتلى
وفي سياق مسلسل العنف المتواصل أعلن مسؤول محلي أفغاني أن قوات التحالف الدولي قتلت أمس عشرين من مقاتلي حركة طالبان، بعضهم من باكستان، في غارة جوية بمنطقة كاجاكي جنوب ولاية هلمند.
 
56 عسكريا أجنبيا قتلوا بأفغانستان في العام الجاري (الفرنسية-أرشيف)
وبنفس الولاية أعلن مسؤول مقتل ستة حراس أفغانيين تابعين لشركة أمنية أميركية تعمل في البلاد بانفجار استهدف عربتهم جنوبي البلاد.
 
وكان تسعة جنود أميركيين لقوا مصرعهم أمس وجرح 15 آخرون في هجوم شنته حركة طالبان شمالي شرقي البلاد.
 
وتفيد تقارير صحفية بأن 56 عسكريا أجنبيا قتلوا إلى حد الآن في أفغانستان خلال العام الجاري.
 
وأكد حلف شمال الأطلسي (الناتو) في وقت سابق أنه عزز قواته على طول الحدود الأفغانية خشية هجمات قد يشنها مسلحو طالبان مستغلين اتفاق السلام الذي وقعته السلطات الباكستانية مع حركة طالبان باكستان.
المصدر : وكالات

التعليقات