حزب كاديما يجري انتخاباته المبكرة منتصف سبتمبر
آخر تحديث: 2008/7/10 الساعة 13:13 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/7/10 الساعة 13:13 (مكة المكرمة) الموافق 1429/7/8 هـ

حزب كاديما يجري انتخاباته المبكرة منتصف سبتمبر

أولمرت أذعن للضغوط ووافق على الانتخابات المبكرة (الفرنسية-أرشيف)

قال التلفزيون الإسرائيلي إن انتخابات مبكرة ستجرى في حزب كاديما الذي يتزعمه رئيس الوزراء إيهود أولمرت المتورط في قضية فساد، في السابع عشر من سبتمبر/أيلول المقبل.

ومن المنتظر أن يقر كاديما اليوم هذا المقترح، الذي جاء ثمرة تسوية بين أولمرت ومنافسته في الحزب وزيرة الخارجية تسيبي ليفني.

ووفقا للاتفاق فإنه من المفترض أن يشكل الفائر في هذه الانتخابات حكومة جديدة بحلول نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، على أن تجرى انتخابات إعادة في كاديما بحلول الخامس والعشرين من سبتمبر/أيلول المقبل.

وكان أولمرت قد أنقذ حكومته من الانهيار نهاية الشهر الماضي، عندما قبل بتنظيم انتخابات مبكرة في كاديما قبل 25 سبتمبر/أيلول، استجابة لطلب وزير الدفاع إيهود باراك رئيس حزب العمل وأبرز حلفاء أولمرت في الحكومة، الذي لم يعلن لغاية الآن موقفه من المشاركة في هذه الانتخابات.

وكان النائب عن حزب كاديما تساهي هانغبي الذي يتولى لجنة الشؤون الداخلية في الحزب، هو مهندس هذا الاقتراح الذي ينص على أن يتولى الفائز في الانتخابات الداخلية ترؤس لائحة كاديما في انتخابات الكنيست القادمة.

باراك لا يمانع في الانضمام لحكومة ترأسها ليفني (الفرنسية-أرشيف)
وحسب مصادر في حزب العمل، فإنه من المرجح أن يوافق باراك على البقاء في حكومة ترأسها ليفني.

يشار إلى أن تصدعات ظهرت في الائتلاف الحاكم في مايو/أيار الماضي، مع بدء الشرطة تحقيقا بشأن أموال تزيد عن 150 ألف دولار، تلقاها أولمرت من رجل أعمال أميركي أثناء توليه مناصب سابقة، وينفي أولمرت ارتكاب أي مخالفات، وتعهد بالاستقالة إذا وجهت له اتهامات رسمية.

ومن المقرر أن يستمع القضاء الإسرائيلي الأسبوع المقبل إلى رجل الأعمال الأميركي موريس تالانسكي.

المصدر : وكالات