الحكومة الباكستانية تعلن وقف العمل باتفاق وادي سوات
آخر تحديث: 2008/6/9 الساعة 16:12 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/9 الساعة 16:12 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/5 هـ

الحكومة الباكستانية تعلن وقف العمل باتفاق وادي سوات

مقاتلون من حركة تطبيق الشريعة المحمدية في مدينة تشارباغ بوادي سوات (الفرنسية-أرشيف)

أعلن مسؤول باكستاني أن اتفاق وادي سوات بات لاغيا بسبب خرقه من قبل المسلحين في المنطقة فيما أكدت مصادر الشرطة الباكستانية مقتل أربعة من عناصرها بينهم ضابط كبير في كمين نصب لهم شمالي غربي باكستان.

فقد أوضح رحمان ملك مستشار رئيس الوزراء الباكستاني للشؤون الداخلية في مؤتمر صحفي الاثنين أن اتفاق سوات الموقع بين الحكومة وجماعة تطبيق الشريعة المحمدية انتهى بعد خرقه من قبل المسلحين في عمليتين على الأقل جرتا في المنطقة.

وقال المسؤول الباكستاني إن أجهزة الأمن ألقت القبض على تسعة انتحاريين في الأيام الماضية وبحوزتهم مواد متفجرة كانوا ينوون استهداف أهداف كبيرة لم يحددها.

وفي شأن أمني متصل اتهمت الشرطة الباكستانية مسلحين -يعتقد أنهم من حركة طالبان- بقتل أربعة من عناصرها من بينهم ضابط برتبة عالية في كمين استهدف آليتهم في شمالي غربي باكستان رغم محادثات السلام بين الحكومة والمتمردين في المنطقة.

وقال نصر الله ملك المحقق في الشرطة الباكستانية إن الحادث وقع الاثنين في ماتاني قرب مدينة بيشاور عاصمة الإقليم الشمالي الغربي المحاذي للحدود الأفغانية.

وأشار ملك إلى أن "المسلحين اختبؤوا قرب محطة للوقود وفتحوا النار على آلية للشرطة التي لم تتمكن من الرد على المهاجمين بسبب وابل الرصاص الذي انهمر عليهم فجأة".

وتشهد باكستان موجة من العنف معظمها في شمالي غربي البلاد والحزام القبلي المجاور على الحدود الأفغانية سقط فيها مئات القتلى منذ منتصف العام الماضي.

وهدأت وتيرة العنف منذ تولت حكومة جديدة مقاليد الحكم في البلاد بدأت مفاوضات سلام مع الجماعات المسلحة.

ورغم فشل اتفاقات مماثلة في الحد من العنف تأمل الحكومة في أن يستخدم شيوخ القبائل نفوذهم لوقف العنف ومنع التسلل عبر الحدود مع أفغانستان.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات