الجيش أعلن أنه استولى على مركز إمدادات وقصف قاعدة تدريب للمتمردين (رويترز-أرشيف)

قال الجيش السريلانكي إنه قتل 49 متمرداً من مسلحي جبهة نمور تحرير تاميل إيلام وجرح 42 آخرين بينما قتل جنديان وأصيب خمسة خلال معارك جرت أمس شمال الجزيرة، ويرتفع بذلك عدد الذين قتلوا في معارك منذ الاثنين الماضي إلى أكثر من 124 متمرداً و12 جندياً.
 
وقال متحدث عسكري إن الجيش استولى أمس على قاعدة إمدادات رئيسية للمتمردين في فافونيا شمال البلاد والتي كانت تستخدم لتغذية الخط الأمامي لمقاتلي التاميل، مضيفاً أن ثلاثين متمرداً قتلوا بهذه المعركة ومواجهتين إضافيتين في فافونيا.
 
وأضاف يودايا ناناياكارا أن المعارك التي جرت أمس على امتداد خطوط المواجهة بمنطقتي مانار وويلونا المحاذتين للمناطق التي يستولي عليها المتمردون بحكم الأمر الواقع، أدت إلى مصرع 19 مسلحاً وجنديين.
 
وأضاف أن "الجنود يتحركون قدماً ويسيطرون على الأرض" مشيراً إلى أن هجمات الجيش تجري في مناطق يوجد فيها عدد كبير من مقاتلي التاميل مما يؤدي إلى ارتفاع حصيلة القتلى.
 
من ناحية أخرى ذكر الجيش أن طائرات سلاح الجو قصفت اليوم قاعدة تدريب عسكري بعمق المناطق الشمالية التي يسيطر عليها المتمردون، لكنه لم يعط أي تفاصيل عن الخسائر في الأرواح أو الأضرار، إلا أن المتحدث العسكري أشار إلى أن الطيار أكد إصابة الأهداف.
 
ولم يتسن الوصول إلى المتحدث باسم جبهة التاميل للتعليق، كما أنه من الصعب التحقق من هذه التقارير بصورة مستقلة نظراً لأن المناطق الشمالية التي تجري فيها معظم المعارك محظورة على الصحفيين، بينما يقول المراقبون إن كلا الجانبين يبالغ في حجم خسائر الطرف الآخر ويقلل من خسائره.
 

يُذكر أن القتال الدائر بين الجانبين منذ عام 1983 تسبب في سقوط نحو سبعين ألف قتيل, بينما لم تتحقق مطالب التاميل في وطن مستقل شمال وشرق سريلانكا اللذين تقطنهما غالبية بوذية.

المصدر : وكالات