صورة للمفاعل النووي يونغبيون الذي قدمت بيونغ يانغ معلومات عنه (الفرنسية-أرشيف)
 
أعلن المفاوض الأميركي كريستوفر هيل أن الصين سلمت الجمعة الوثيقة التي قدمتها كوريا الشمالية حول نشاطاتها النووية إلى الدول الأخرى المشاركة في المفاوضات لنزع أسلحتها النووية.
 
وقال هيل الذي يحضر اجتماع وزراء خارجية مجموعة الثماني في كيوتو للصحفيين إن الاعلان يضم "لائحة بكل المواد النووية والانشطارية وتلك  المستخدمة في صنع القنابل".
 
وأكد أنه سيحاول مع الأطراف الأخرى تحديد موعد للاجتماع المقبل للدول الست المشاركة في المفاوضات وهي الكوريتان الشمالية والجنوبية والصين واليابان والولايات المتحدة وروسيا.
 
وكانت كوريا الشمالية سلمت هذا الإعلان الخميس إلى حليفتها الرئيسية الصين بعد تأجيل دام ستة أشهر، في خطوة هي الأولى نحو التخلي عن طموحاتها النووية.
 
ترحيب دولي
وقوبل كشف بيونغ يانغ عن برنامجها النووي بترحيب من دول وتحفظ من قبل أخرى, وسارع الرئيس الأميركي جورج بوش إلى رفع جزئي للعقوبات التجارية المفروضة عليها والتعهد برفعها من قائمة الدول الراعية للإرهاب إذا قدمت بيانا مفصلا بأنشطتها.
 
جورج بوش: على بيونغ يانغ
تنفيذ بافي تعهداتها (الفرنسية)
وقال بوش إنه يتعين على كوريا الشمالية أن تنفذ باقي تعهداتها في مجال تفكيك قدراتها النووية تحت طائلة مواجهة "عواقب أخرى"، محذرا من أنه سيتم فرض مزيد من العقوبات عليها "إذا اتخذت خيارات خاطئة" وأخلت بوعودها بالكشف التام عن نشاطاتها.
 
من جهته رأى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن التصرف الكوري الشمالي "تطور مشجع جدا"، وهو موقف عبر عنه أيضا وزير خارجية كندا ديفد إيمرسون, في حين قال وزير الخارجية الكوري الجنوبي يو ميونغ هوان إن سول تنظر إلى ذلك بإيجابية.
 
بيد أن مكتب الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ باك دعا إلى تحليل التصرف الكوري الشمالي بتروّ للتأكد من أنه خطوة على طريق التفكيك الكامل لبرنامج بيونغ يانغ النووي، وهو ما أعلنه وزير الخارجية الياباني ماسا هيكو كومورا داعيا إلى "التحقق من محتويات الإعلان".
 
وأعلنت الخارجية الأميركية أن البيانات التي تضمنها لم تكشف فقط عن إنتاج كوريا الشمالية للبلوتونيوم، وإنما كذلك عن أنشطة لتخصيب اليورانيوم والانتشار النووي.

وكان من المقرر أن تكتمل هذه المرحلة من تفكيك البرنامج النووي بنهاية عام 2007، لكن خلافا بشأن الأموال والمساعدات ومحتوى الإعلان الذي ستصدره بيونغ يانغ أخر التقدم في العملية.

المصدر : وكالات