هلع بعد حادثة إطلاق النار (الفرنسية)
قالت الشرطة الإسرائيلية إن جنديا إسرائيليا انتحر بإطلاق النار على نفسه من بندقيته, خلال وداع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي أنهى اليوم زيارة استمرت ثلاثة أيام لإسرائيل.
 
وأحدث إطلاق النار في مطار بن غوريون في تل أبيب هلعًا شديدا خشية أن يكون محاولة اغتيال.
 
وانطلق الأمن الإسرائيلي ليدفع ساركوزي وعقيلته كارلا بروني إلى داخل الطائرة, والرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز ورئيس الوزراء إيهود أولمرت إلى داخل السيارات.
 
وسمع إطلاق النار عندما كان جوق عسكري يؤدي التحية لساركوزي الذي كان على بعد مائتي متر فقط من الجندي المنتحر حسب الإذاعة الإسرائيلية.
 
وبعد دقائق فقط من إطلاق النار صعد بيريز وأولمرت إلى الطائرة الرئاسية لوداع ساركوزي وعقيلته.

المصدر : وكالات