أولمرت يهدد بإقالة وزراء العمل إذا أقروا حل الكنيست
آخر تحديث: 2008/6/23 الساعة 01:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/23 الساعة 01:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/20 هـ

أولمرت يهدد بإقالة وزراء العمل إذا أقروا حل الكنيست

أولمرت نفى الشبهات المثارة حوله (رويترز-أرشيف)

هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت بإقالة أي وزير من حزب العمل الشريك الرئيسي في الائتلاف الحاكم, إذا أيد تحركا برلمانيا للإطاحة برئيس الحكومة على خلفية قضايا فساد.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤولين بالعمل أن أولمرت سلم الوزراء رسالة مكتوبة بهذا الخصوص قبل مناقشة الكنيست القضية الأربعاء المقبل.

وقالت المصادر إن أعضاء حزب العمل يناقشون حاليا الخطوة القادمة ردا على تهديد رئيس الوزراء.

وكان زعيم العمل وزير الدفاع إيهود باراك قد قال في وقت سابق إن حزبه سيصوت لصالح حل الكنيست إذا رفض أولمرت الاستقالة من منصبه.

كما أبدى باراك استعداده للبقاء في الحكومة برئاسة حزب كاديما, إذا انتخب رئيس آخر للوزراء بخلاف أولمرت. كما نقلت رويترز عن مسؤول لم تسمه أن الأخير سلم التهديدات لوزراء العمل خلال اجتماع الوزارة الأسبوعي اليوم الأحد, وقال لباراك "أتحداك".

من جهة ثانية أعلن ليكود المعارض في وقت سابق أنه سيتقدم بطلب لحل الكنيست, بما يمهد الطريق لانتخابات عامة مبكرة.

يُشار إلى أن انسحاب العمل من الائتلاف يترك الحكومة بلا أغلبية برلمانية، ويفتح الباب للانتخابات المبكرة.

يُذكر أيضا أن استطلاعات رأي في إسرائيل ترجح تقدم ليكود بزعامة بنيامين نتانياهو في أي انتخابات مقبلة, على حساب العمل.

وكان أولمرت قد رفض الاستقالة, ونفى شبهات مثارة حوله بالفساد تتعلق بأموال تلقاها من رجل الأعمال الأميركي موريس تالانسكي الذي شهد بأنه سلمه 150 ألف دولار على مدى 15 عاما.

كما نفى أولمرت وتالانسكي ارتكاب أي مخالفة، لكن رئيس الوزراء قال إنه سيستقيل إذا وجهت له تهم رسمية.
المصدر : وكالات