النواب الأميركي يقر تمويلا إضافيا لحربي العراق وأفغانستان
آخر تحديث: 2008/6/21 الساعة 00:09 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/21 الساعة 00:09 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/17 هـ

النواب الأميركي يقر تمويلا إضافيا لحربي العراق وأفغانستان

150 ألف جندي أميركي ينتشرون حاليا في العراق (رويترز-أرشيف)

أقر مجلس النواب الأميركي بأغلبية كبيرة تمويلا إضافيا بقيمة 165 مليار دولار للاستمرار في شن الحرب في العراق وأفغانستان حتى منتصف عام 2009.
 
وفي المقابل تخلى النواب الأميركيون عن تحديد مهلة للرئيس بوش لسحب قوات بلاده من العراق.
 
وسيناقش مجلس الشيوخ من جانبه هذا الإجراء في الأيام القادمة، وبهذا يصل الإنفاق الأميركي المعلن على حربي العراق وأفغانستان إلى ثمانمائة مليار دولار منذ عام 2001.
 
اتفاق أمني
وتزامنت هذه التطورات مع إعلان الرئيس الأميركي جورج بوش ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي تقدم المفاوضات الخاصة باتفاق أمني يضع الأطر القانونية للوجود العسكري الأميركي في العراق.
 
وكان البلدان قد حددا نهاية يوليو/تموز التوصل إلى اتفاق بخصوص بقاء جنود أميركيين في العراق ما بعد 2008.
 
يشار إلى أن قرار الأمم المتحدة الذي ينظم وجود القوات الأميركية في العراق  ينتهي مفعوله نهاية 2008، وقررت الحكومة العراقية أنها لن تطلب تجديده.
 
للإشارة فإن 150 ألف جندي أميركي ينتشرون حاليا في العراق.
 
قضاء
ومن جهة أخرى أسقطت محكمة عسكرية أميركية تهم انتهاك النظام القانوني والتقصير في الواجب الموجهة إلى المقدم جيفري تشيساني، قائد السرية الأميركية التي شاركت في ارتكاب مجزرة مدينة حديثة غرب العراق.
 
وقال متحدث باسم المارينز إن ممثلين للادعاء سيطلبون إعادة النظر في القضية.
 
وكان 24 مدنيا من سكان مدينة حديثة قتلوا بنيران جنود أميركيين بعد مقتل زميل لهم بتفجير عبوة ناسفة في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2005.
 
وكان تشيساني (44 عاما) أحد ثمانية ضباط من مشاة البحرية وجهت إليهم الاتهامات في القضية في ديسمبر/كانون الأول عام 2006، وأسقطت الاتهامات عن ستة وتمت تبرئة ساحة السابع في محكمة عسكرية.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: