رايس تدعو باريس للضغط على سوريا
آخر تحديث: 2008/6/12 الساعة 12:03 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/12 الساعة 12:03 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/9 هـ

رايس تدعو باريس للضغط على سوريا

تواد أميركي إسرائيلي وضغط مشترك على سوريا (الأوروبية)

أعربت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس أمس الأربعاء عن أملها في أن تنقل فرنسا الرسالة الصحيحة إلى سوريا، سواء بشأن لبنان أو بشأن مفاوضات السلام مع إسرائيل، أثناء اتصالاتها المقبلة مع الرئيس السوري بشار الأسد.

وقالت ردا على أسئلة الصحفيين في الطائرة التي تنقلها إلى باريس للمشاركة اليوم الخميس في مؤتمر للدول المانحة لأفغانستان، "أفترض أن الرسالة إلى الرئيس الأسد ستكون شبيهة بالرسالة التي يرسلها إليه الجميع".

وقالت رايس إن على سوريا دعم الجهود التي بدأها الفلسطينيون والإسرائيليون لإيجاد حل يقوم على دولتين إسرائيلية وفلسطينية. وأضافت "إذا كانت هذه هي الرسالة، فإني أعتقد أنها بالغة الأهمية".

وأكدت وزيرة الخارجية الأميركية أن على سوريا الاستفادة من كل الفرص التي يمكن أن تعرض عليها خلال المفاوضات غير المباشرة التي بدأها الأتراك مع الإسرائيليين.

وحين سئلت رايس عن قرار الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إرسال موفدين إلى دمشق ودعوة الأسد إلى المشاركة في قمة متوسطية في باريس، لم تبد حماسا.

ودعت رايس سوريا إلى الالتزام بواجباتها بموجب قراري مجلس الأمن 1559 و1701 اللذين يدعوانها إلى عدم التدخل في الشؤون اللبنانية وإلى ترسيم حدودها مع لبنان وتعيين سفير فيه على غرار ما تفعل أي "دولة مسؤولة" حسب قولها.

مواجهة التطرف
وعن الحوار المتوسطي الذي يريد ساركوزي تنظيمه، قالت رايس إنه سيكلل بالنجاح إذا ما تعهدت الأطراف حيال الشرق الأوسط "حيث تتم مواجهة التطرف بدلا من تأجيجه ويتم دعم جهود بعض الدول الديمقراطية الضعيفة للحفاظ على سيادتها". وتتهم الولايات المتحدة دمشق بعرقلة جهود رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة والرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وكان وزير الثقافة السوري رياض آغا قد وصل إلى باريس أول أمس الثلاثاء في أول زيارة يقوم بها وزير سوري خلال أربعة أعوام وهي خطوة تشير إلى تقدم في العلاقات بين البلدين.

وجمدت باريس اتصالاتها الدبلوماسية مع دمشق متهمة الحكومة بتعطيل انتخاب رئيس في لبنان.

المصدر : الفرنسية