الهند تطمح لإنتاج صاروخ يصل مداه نحو ستة الآف كيلومتر (الفرنسية- أرشيف) 

أعلنت الهند أنها أجرت بنجاح اليوم تجربة إطلاق صاروخ بالستي قادر على حمل شحنة نووية يصل حتى الصين، وهي التجربة الثالثة من نوعها خلال سنتين.

وأطلقت وزارة الدفاع الهندية الصاروخ (أغني-3) الذي يبلغ مداه بين (3000 و3500) كم، من جزيرة تقع قبالة ولاية أوريسا في شرق الهند، وفقا لما صرح به الناطق باسم الوزارة.

وعبر المصدر نفسه عن ارتياحه لأن عملية الإطلاق التي جرت كما كان مقررا لها، تدفع بالهند إلى نادي الدول التي تملك صواريخ بالستية متوسطة المدى، وتضيف بعدا جديدا للردع العسكري الوطني، على حد قوله.

والصاروخ الجديد يزن 48 طنا، ويبلغ طوله 16مترا، وقد بلغ هدفه في أقل من 15 دقيقة، ويمكن أن يزود هذا الصاروخ بشحنة تقليدية أو برأس نووي.

والجيل الأول من الصاروخ كان يتمتع بمدى يمكنه أن يصل باكستان المجاورة، وتجري نيودلهي تجارب على هذا الصاروخ بانتظام، لكنها تحرص على إبلاغ إسلام آباد بها مسبقا.

وتنوي الهند بحلول عام 2010 إجراء تجربة على صاروخ (أغني-4) القادر على ضرب أهداف تبعد ستة آلاف كلم.

وكانت التجربة الأولى لصاروخ (أغني-3) في العام 2006 قد فشلت، وحددت الهند منذ عدة سنوات هدفا لنفسها بامتلاك نظام بالستي بحري وجوي وبري.

المصدر : الفرنسية