لقاء تاريخي بين زعيمي الحزبين الحاكمين بالصين وتايوان
آخر تحديث: 2008/5/28 الساعة 15:08 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/28 الساعة 15:08 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/24 هـ

لقاء تاريخي بين زعيمي الحزبين الحاكمين بالصين وتايوان

هو جينتاو (الثاني من اليسار) وصف لقاءه مع وان هسيونغ (الثالث من اليسار) بالحدث المهم (رويترز)

التقى الرئيس الصيني وزعيم الحزب الشيوعي هو جينتاو اليوم رئيس حزب كومينتانغ الحاكم في تايوان وان يو بو هسيونغ، في أول لقاء تاريخي يعتبر الأول بين مسؤولي الجانبين منذ نحو ستين عاما.
 
وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية إنه "أول اجتماع بين زعيمي الجانبين منذ إجراء تغييرات إيجابية في تايوان" في إشارة إلى الهزيمة الأخيرة في الانتخابات للحزب التقدمي الديمقراطي المؤيد للاستقلال عن بكين.
 
وقال هو جينتاو في تصريحات صحفية "زيارة رئيس كومينتانغ حدث مهم في العلاقات بين الحزبين والضفتين".
 
وقدم الشكر للتايوانيين على مساعدتهم منكوبي الزلزال الأخير الذي ضرب إقليم سيشوان الصيني قبل تواصل المحادثات بعد ذلك في لقاء مغلق.
 
والتقى الرئيس الصيني رئيس الحزب الحاكم التايواني عقب بروتوكول "حزب مع حزب" لاجتماعات سابقة بين مسؤولي الحزبين.
 
وأثناء زيارة إلى مدينة نانيانغ أمس وصف هسيونغ تايوان بأنها تنتمي إلى الأمة الصينية، مشيرا إلى أن البلدين تربطهما "صلة دم وثيقة".
 
وكان الرئيس التايواني الجديد ما ينغ جيو طلب من بكين في إطار سعي لتحقيق سلام استئناف الحوار الذي بدأ عام 1993 والذي أوقفته الصين عام 1995 ردا على ما وصفته بتحركات تايوان نحو الاستقلال الرسمي.
 
وكشفت الحكومة التايوانية مؤخرا أن البلدين سيعقدان محادثات مباشرة في يونيو/حزيران بعد انقطاع دام عشر سنوات.
 
وذكرت تقارير صحفية أن الجانبين سيبحثان في تلك المباحثات مواضيع تسيير رحلات تشارتر في عطلة نهاية الأسبوع بين تايوان والصين وإقامة رحلات جوية لنقل البضائع والسماح للصينيين بزيارة تايوان.
 
يذكر أن الرحلات بين الطرفين متوقفة منذ نهاية الحرب الأهلية بين الشيوعيين والقوميين عام 1949.
 
وتعتبر الصين تايوان جزءا لا يتجزأ من أراضيها بانتظار ما تسميه إعادة التوحيد، وهددت في السابق باجتياح الجزيرة في حال أعلنت استقلالها.
المصدر : وكالات