يرجح أن المقابر تعود لفترة الحروب الأهلية (الفرنسية)

عثرت قوة حفظ السلام في جمهورية الكونغو الديمقراطية على أربع مقابر جماعية جديدة في قرية مابويا شرقي البلاد، تضاف إلى ثلاث مقابر أخرى اكتشفت أمس الجمعة، يرجح أنها تعود إلى فترة الحروب الأهلية.

وقالت بعثة الأمم المتحدة في الكونغو إن مصادر محلية أكدت أن هذه المقابر تضم جثث مدنيين، نساء وأطفال ورجال، وعسكريين من مختلف القوى التي توجهت للسيطرة على مابويا الواقعة في كيفو الشمالية على بعد مائتي كلم عن كبرى مدنها غوما.

وكانت البعثة الأممية قد أعلنت أمس عن عثورها على ثلاث مقابر جماعية فيها أكثر من مائة جثة مدفونة منذ أعوام على الأرجح، قرب مدينة بيني شرق الكونغو.

ورجحت أن هذه المقابر تعود لفترة الحروب الأخيرة التي شهدتها الكونغو بين 1996 و1997 وبين 1998 و2003.

اعتقال بيمبا
وفي إطار جرائم الحرب، اعتقلت الشرطة البلجيكية في بروكسل زعيم المعارضة الكونغولي المنفي جان بيير بيمبا، بناء على أمر أصدرته المحكمة الجنائية الدولية على خلفية اتهامات بارتكاب جرائم حرب في جمهورية أفريقيا الوسطى، في الفترة من 25 أكتوبر/تشرين الأول 2002 حتى 15 مارس/آذار 2003.

أزمة دبلوماسية
على صعيد آخر استدعت الكونغو سفيرها في بروكسل وأغلقت قنصليتها في أنفير احتجاجا على تصريحات لوزير الخارجية كاريل دي غوشت تحدث فيها عن "حق أخلاقي" لبلاده في جمهورية الكونغو الديمقراطية.

وشهدت العلاقات بين البلدين منذ استقلال الكونغو عن بلجيكا عام 1960 مراحل حرجة انقطع في إحداها التعاون بينهما لمدة عشر سنوات وأعيد عام 2001.

المصدر : وكالات