استئناف محادثات السلام بين الهند وباكستان
آخر تحديث: 2008/5/20 الساعة 23:51 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/20 الساعة 23:51 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/16 هـ

استئناف محادثات السلام بين الهند وباكستان

 الجانبان الهندي والباكستاني يستأنفان محادثات السلام في إسلام آباد (رويترز)

انطلقت بالعاصمة إسلام آباد اليوم جولة جديدة من المحادثات بين الهند وباكستان، في إطارعملية السلام التي بدأت قبل أربع سنوات بين البلدين.
 
وذكرت الخارجية الباكستانية أن وكيل الوزارة  سلمان بشير ونظيره الهندي شيفشانكار مينون يجريان محادثات في إسلام آباد، لوضع حصيلة أربع جولات محادثات جرت على مدى السنوات الماضية.
 
وبعد اجتماع الوكيلين، تجرى محادثات غدا الأربعاء مباحثات وزيري الخارجية فيلتقي شاه محمود قرشي نظيره الهندي براناب مخيرجي.
 
وقال محللون بكلا البلدين إن مخيرجي يحاول التعرف على نوايا زعماء باكستان الجدد، كما سيناقش الوزيران ووكيلاهما ثماني نقاط بينها كشمير والنزاعات  الحدودية والإرهاب والمخدرات والتعاون الاقتصادي.
 
ومن غير المتوقع أن يحدث تقدم كبير فيما يتعلق بنزاعهما الرئيسي حول كشمير، إلا أن محللين باكستانيين يأملون أن تمهد المحادثات الطريق أمام زيارة يقوم بها رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ.
 
وأعلنت إسلام آباد اليوم أنها ستفرج عن نحو مائة هندي تحتجزهم، كبادرة حسن نية من جانبها بمناسبة إجراء هذه المحادثات.
 
وقال مسؤول بالداخلية "بمناسبة زيارة وزير الخارجية الهندي نعلن الإفراج عن 96 صيادا هنديا كبادرة على حسن النوايا، وأن ثلاثة مدنيين آخرين سيكونون من بين من سيفرج عنهم السبت المقبل".

وتأتي محادثات اليوم بعد أن أعلنت نيودلهي أمس مقتل أحد جنودها على خط الهدنة الفاصل بين نفوذ البلدين في كشمير.
  
وقد أطلق البلدان النوويان عملية السلام في يناير/ كانون الثاني 2004، لكنها تعثرت بسبب الفوضى السياسية الداخلية التي اندلعت في باكستان العام الماضي.
المصدر : وكالات