نظامي يواجه اتهامات بتقاضي عمولات عن صفقة ميناء تشيتاغونغ (الفرنسية) 
اعتقلت السلطات في بنغلاديش زعيم الجماعة الإسلامية مولانا ماتيور رحمن نظامي على خلفية اتهامات بالفساد.

وقالت الشرطة إنها اعتقلت الرجل الذي كان أيضا وزيرا بحكومة رئيسة الوزراء السابقة خالدة ضياء من منزله بالعاصمة داكا الليلة الماضية، ونقلته إلى أحد مراكزها تحت حراسة مشددة.

وأوضحت أنه سيجري استجواب زعيم الجماعة، وهي أكبر حزب سياسي إسلامي في البلاد، بشأن عقد غير قانوني منح لشركة محلية لتولي عمليات الشحن بميناء تشيتاغونغ الرئيسي، وتقاضي عمولات على هذه الصفقة.

ويعتبر هذا الاعتقال أحدث تطور في حملة على الفساد تهدف الحكومة المؤقتة التي يدعمها الجيش، للانتهاء منها قبل موعد الانتخابات في ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وكان حزب الجماعة الإسلامية جزءا من الحكومة الائتلافية التي تزعمتها خالدة ضياء خلال فترة حكمها من عام 2001 إلى 2006.

ويأتي هذا التطور عقب ساعات من تسليم عضوين سابقين بحكومة خالدة ضياء كانا مطلوبين أيضا بهذه القضية، وأرسلا إلى السجن.

المصدر : رويترز