ميانمار تؤكد نجاح الاستفتاء ومعاناة منكوبي الإعصار تتفاقم
آخر تحديث: 2008/5/11 الساعة 13:52 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/11 الساعة 13:52 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/7 هـ

ميانمار تؤكد نجاح الاستفتاء ومعاناة منكوبي الإعصار تتفاقم

إجراء الاستفتاء بعد عشرة أيام من الإعصار قوبل بانتقادت من المعارضة (الفرنسية)
 
قال المجلس العسكري الحاكم في ميانمار "إن الاستفتاء على الدستور الذي أجري أمس السبت شهد مشاركة كثيفة للمواطنين".على الرغم من الإعصار المدمر الذي أسفر عن مقتل وفقد حوالي ستين ألف شخص.
 
وأوضحت صحيفة نيو لايت أوف ميانمار أن "الاستفتاء تكلل بالنجاح في جميع أنحاء البلاد" باستثناء 47 بلدية تأثرت بالإعصار أرجئ فيها التصويت إلى 24 مايو/أيار.
 
من جهتها نددت المعارضة بإصرار المجلس العسكري على تنظيم الاستفتاء على الرغم من الكارثة "لكي يظهر أنه لا يزال مسيطرا على البلاد"، وشددت على ضرورة منح الأولوية لمساعدة ضحايا الإعصار .
 
وامتنع البيت الأبيض عن توجيه انتقاد لإجراء الاستفتاء، مكتفيا "بدعوة النظام إلى التركيز على عمليات الإغاثة بعد الإعصار نرجس".
 
وهذه هي المرة الأولى التي يدعى فيها مواطنو ميانمار إلى التصويت منذ الانتخابات النيابية في مايو/أيار 1990 التي فازت فيها الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية بزعامة المعارضة أونغ سان سو تشي.

ويقول المجلس العسكري الحاكم إن الموافقة على الدستور الجديد ستفتح الطريق لانتخابات متعددة الأحزاب عام 2010 وانتقال السلطة تدريجيا إلى المدنيين، لكن معارضين يعتبرون أن الدستور يرسخ هيمنة الجيش الذي يتولى السلطة منذ 1962.
 
كارثة إنسانية 
في غضون ذلك قالت منظمة أوكسفام البريطانية إن حياة ما يصل إلى 1,5 مليون من ضحايا الإعصار بميانمار في خطر بسبب الأمراض ما لم يحصلوا على المياه النظيفة والرعاية الصحية.
 
ناجون من الإعصار نرجس يتلقون مساعدات خارج يانغون (الفرنسية)
وحذر خبراء صحة من أن كارثة ثانية تلوح في الأفق بسبب أمراض كالإسهال والملاريا حتى لو تمكن الناجون من الإعصار -الذي خلف عشرات الآلاف بين قتلى أو مفقودين- من العثور على طعام ومأوى.
 
ووجهت الأمم المتحدة نداء لتقديم 187 مليون دولار كمساعدات رغم أنها لا تزال غير واثقة من أن الطعام والمياه والخيام التي نقلت جوا لميانمار ستصل إلى الأشد احتياجا نظرا لرفض المجلس العسكري الحاكم السماح بدخول موظفي الإغاثة الدوليين.
 
وكان برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة أوقف لفترة قصيرة عملية النقل الجوي للمساعدات بعد أن قال إن 38 طنا من البسكويت وإمدادات طبية محتجزة في مطار يانغون.
 
ووافق المجلس العسكري على السماح لطائرة مساعدات أميركية من المقرر أن تصل يوم الاثنين على أقرب تقدير بعد عشرة أيام من وقوع الإعصار.
 
وقال مسؤولون أميركيون إن طائرة شحن عسكرية ستغادر قاعدة جوية تايلندية تحمل شبكات لتنقية المياه وإمدادات لمحاربة الأمراض التي تنقلها المياه.
المصدر : وكالات