مسؤول أميركي يتوجه لأبخازيا في محاولة لتسوية الأزمة
آخر تحديث: 2008/5/11 الساعة 00:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/11 الساعة 00:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/7 هـ

مسؤول أميركي يتوجه لأبخازيا في محاولة لتسوية الأزمة

روسيا تبرر حشدها العسكري بمواجهة خطط جورجيا بمهاجمة أبخازيا (الفرنسية-أرشيف)

توجه مسؤول دبلوماسي أميركي اليوم إلى أبخازيا في محاولة لتسوية الأزمة بمنطقتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية الانفصاليتين في جورجيا.
 
ونقلت وكالة ريا نوفوستي الروسية عن ماثيو بريزا مساعد وزيرة الخارجية الأميركية المكلف بالشؤون الأوروبية والأوروبية الآسيوية قوله "نعم الوضع متوتر والعالم أجمع يتحدث عنه لكن ذلك لا يعني أنه يستحيل التوصل إلى حل".
 
وأضاف "أرى من الضروري إعادة وتشجيع عملية تفاوض بين أبخازيا وجورجيا"، مقترحا "كوسطاء روسيا وأوكرانيا وتركيا أو غيرها".
 
وكان بريزا حل بأبخازيا في محاولة لإعادة الحوار حول منطقتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية الانفصاليتين حيث من المقرر أن يجتمع مع من وصفتهم الوكالة برئيس أبخازيا سرغي باغبش ووزير الخارجية سرغي شامبا.
 
اتهامات أميركية
واتهمت واشنطن في وقت سابق موسكو بتحريك قوات مسلحة نحو جورجيا ورفع حدة التوتر مع تبليسي.
 
وردا على ذلك اعتبرت روسيا أن حشدها العسكري مطلوب لمواجهة ما أسمته خطط جورجيا لشن هجوم على أبخازيا واتهمت جورجيا بمحاولة توريط الغرب في حرب.
 
وكان التوتر بين جورجيا وأبخازيا زاد بسبب جهود جورجيا في الاندماج مع الغرب خاصة الانضمام إلى حلف الأطلسي، وهو ما تعارضه موسكو.
 
وكان الإقليمان انشقا عن جورجيا أثناء حروب مطلع التسعينيات التي أسفرت عن مقتل الآلاف وأجبرت مئات الآلاف على الفرار من منازلهم.
 
ويحظى الإقليمان بدعم من موسكو، وتتهم تبليسي موسكو بمحاولة ضم أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية لإضعاف جورجيا وإحباط مساعيها للانضمام للناتو.
المصدر : الفرنسية