قتلى وجرحى في اشتباكات جنوبي أفغانستان
آخر تحديث: 2008/4/9 الساعة 01:06 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/9 الساعة 01:06 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/4 هـ

قتلى وجرحى في اشتباكات جنوبي أفغانستان

مقتل تسعمائة شرطي أفغاني في هجمات لطالبان العام الماضي (رويترز-أرشيف)

أعلنت مصادر رسمية أفغانية مقتل 17 من عناصر الحراسة الخاصة بقوافل التموين التابعة للقوات الأجنبية وإصابة 16 آخرين بجروح في اشتباكات بين هذه القوات وحركة طالبان بولاية زابل جنوبي أفغانستان.
 
وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية زمراي بشري إن هذه الاشتباكات التي وقعت بمديرية شينكي أسفرت أيضا عن مقتل سبعة من مسلحي طالبان، لكن المتحدث باسم الحركة نفى هذه الأنباء مؤكدا مقتل 25 من عناصر الحرس الحكومي.
 
ضحايا الناتو
وفي سياق متصل ذكر مسؤولون اليوم أن جنديا من قوة حلف شمال الأطلسي (الناتو) قتل وأصيب آخر في تفجير وقع جنوبي أفغانستان في حين لقي 11 من رجال الشرطة الأفغانية وخمسة من عناصر حركة طالبان حتفهم في هجمات منفصلة.
 
وجاء في بيان لقوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف) التي يقودها الناتو أن الجندي الأجنبي قضى متأثرا بجروحه جراء انفجار وقع في غزني جنوبي البلاد.
 
ولم يكشف البيان عن جنسية الجنديين حيث أشار إلى أن إيساف لا تكشف عن جنسيات الضحايا قبل أن تعلن عنها السلطات المعنية.
 
ومن جهته قال سيد أغا ثاقب قائد الشرطة في قندهار إن قوات الشرطة تعرضت أمس لهجوم في مقاطعة مايواند أثناء حملة لنزع الألغام.
 
وأضاف "استمر القتال عدة ساعات، ونتيجة لذلك قتل سبعة من رجال الشرطة وخمسة من عناصر طالبان" مشيرا إلى أن شرطيين آخرين وثلاثة من مقاتلي الحركة أصيبوا بالمعارك.
 
ولكن المتحدث باسم طالبان قاري محمد يوسف أحمدي شكك في أرقام القتلى الرسمية في المعارك بمقاطعة مايواند وقال إن عناصر طالبان نجحوا في تدمير عربتين حكوميتين أثناء الهجوم.
 
ويذكر أن نحو تسعمائة من عناصر الشرطة الأفغانية قتلوا -حسب تقارير صحفية- في هجمات شنتها عناصر طالبان العام الماضي.
المصدر : وكالات