إسرائيل تقلل من مخاطر نشوب نزاع مسلح مع سوريا
آخر تحديث: 2008/4/4 الساعة 01:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/29 هـ
اغلاق
خبر عاجل :زلزال بقوة 6 درجات على سلم ريختر يضرب غربي إيران
آخر تحديث: 2008/4/4 الساعة 01:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/29 هـ

إسرائيل تقلل من مخاطر نشوب نزاع مسلح مع سوريا

مركز مراقبة إسرائيلي بالجولان المحتل يطل على الحدود مع سوريا (الفرنسية-أرشيف)

قلل حاييم رامون نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي من مخاطر نشوب نزاع مسلح مع سوريا.

وقال رامون في تصريحات للإذاعة الإسرائيلية "إسرائيل لا تنوي مهاجمة سوريا، والأخيرة تؤكد فقط أنها على استعداد للرد، إذن فمخاطر نشوب نزاع عسكري ضئيلة جدا".

وأضاف رامون أن إسرائيل تتحقق باستمرار من إمكانية إجراء مفاوضات سلام مع سوريا، "لكن للأسف فإن هذا البلد منخرط بقوة في علاقاته مع محور الشر المتمثل في إيران وحزب الله".

وحسب الوزير الإسرائيلي فإن رئيس الوزراء إيهود أولمرت بعث برسائل عدة تفيد بأن إسرائيل على استعداد للتفاوض، "لكن سوريا ترفض التخلي عن الإرهاب والالتحاق بالدول المعتدلة".

واتفق الجنرال دان هاريل مساعد رئيس الأركان مع ما ذهب إليه رامون، وقال إن سوريا وإسرائيل لا ترغبان بالقيام بعمل عسكري، ومضى يقول "الأمر الأكيد هو أن إسرائيل هي أقوى دولة في المنطقة، وأن ردنا على أي عدوان سيكون قاسيا للغاية".

وكذلك أكد المتحدث باسم وزارة الدفاع شلومو درور الذي قال "إن سوريا حسب التقديرات الإسرائيلية لا تنوي إثارة نزاع".

وأضاف أن دمشق قامت حديثا باستعدادات ومناورات عسكرية "لأنها تخشى تدهورا في الوضع قد يتسبب به حزب الله انتقاما لقتل أحد قادته العسكريين عماد مغنية" يوم 12 فبراير/شباط الماضي بدمشق.

يذكر أن آخر مفاوضات سلام جرت بين سوريا وإسرائيل برعاية أميركية توقفت عام 2000، وتشترط دمشق في مقابل توقيع اتفاقية سلام مع إسرائيل استعادة الجولان الذي احتلته إسرائيل عام 1967 وضمته عام 1981.

المصدر : الفرنسية