حامد كرزاي (يمين) غادر منصة الحفل تحت حراسة أمنية مشددة (رويترز-أرشيف)

نجا الرئيس الأفغاني حامد كرزاي من محاولة اغتيال استهدفته أثناء عرض عسكري في العاصمة كابل، وأصيب فيها نائبه الثاني كريم خليلي.

ونقل مراسل الجزيرة في أفغانستان سامر علاوي أن حركة طالبان تبنت الهجوم على كرزاي وأن هذا الأخير غادر منصة الاحتفال من الجهة الخلفية في عربة أميركية تحت حراسة أمنية مشددة.

وأضاف المراسل أن صاروخا سقط على المنصة التي كان يقف فيها الضيوف والشخصيات الرسمية بمن فيهم الرئيس الأفغاني، بينما سمعت انفجارات في محيط مكان الحفل.

ولم ترد أنباء فورية عن قتلى أو جرحى في هذا الهجوم، في وقت علم فيه أن حراس أمن كرزاي عمدوا إلى إطلاق النار في محيط منطقة الاحتفال.

ونسبت وكالة أسوشيتد برس إلى متحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية قوله إن كرزاي وجميع أعضاء الحكومة والدبلوماسيين الذين حضروا الحفل لم يصابوا.

المصدر : الجزيرة + وكالات