حركة تحرير دلتا النيجر يشتبه بتنفيذها الهجوم (الفرنسية-أرشيف)
قتل خمسة من رجال الأمن النيجيريين على الأقل بيد مسلحين مجهولين في هجوم على مركز للشرطة في بوني بولاية ريفرز النفطية (جنوب)، حسب مصادر أمنية.
 
وقالت المتحدثة باسم الشرطة إيريجو بارسوا إن الهجوم وقع في ساعة مبكرة اليوم بجزيرة بوني التي تضم أحد أكبر موانئ تصدير النفط والغاز في نيجيريا.
 
وأضافت أن المهاجمين استولوا على أسلحة وذخائر كانت موجودة في مركز الشرطة، دون ذكر مزيد من التفاصيل.
 
وشهدت جزيرة بوني تصاعدا في الهجمات في الأسابيع الأخيرة من حركة تحرير دلتا النيجر وهي جماعة مسلحة تسعى للحصول على حكم ذاتي أوسع للمنطقة الغنية بالنفط.
 
واضطرت شركة داتش شل لوقف إنتاج 169 ألف برميل يوميا على الأقل في أعقاب هجوم على خط أنابيب ينقل النفط إلى ميناء بوني قبل أكثر من أسبوع. ولم ترد أنباء بشأن موعد استئناف الإنتاج.
 
وهددت حركة تحرير دلتا النيجر بتكثيف هجماتها والإضرار بإنتاج البلاد من النفط المتضرر بالفعل بسبب إضراب نظمه احتجاجا على ظروف العمل عمال بشركة إكسون موبيل أكبر منتج للنفط في نيجيريا.

المصدر : وكالات