الديمقراطيون في بنسلفانيا يختارون اليوم مرشحهم للرئاسة
آخر تحديث: 2008/4/23 الساعة 01:17 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/23 الساعة 01:17 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/18 هـ

الديمقراطيون في بنسلفانيا يختارون اليوم مرشحهم للرئاسة

هيلاري بحاجة للفوز في بنسلفانيا للإبقاء على حلم الوصول للبيت الأبيض (الفرنسية)

يختار الديمقراطيون في ولاية بنسلفانيا الأميركية اليوم الثلاثاء ما بين السيناتور باراك أوباما والسيناتور هيلاري كلينتون مرشحهم القادم للانتخابات الرئاسية القادمة.

وكانت كلينتون تتقدم في استطلاعات الرأي على أوباما بفارق عشرين نقطة، لكن هذا الفارق تقلص كثيرا في معظم استطلاعات الرأي الأخيرة، وسط حملة دعائية قوية لسناتور إلينوي الذي أنفق أموالا أكثر من كلينتون أثناء حملته في الولاية.

لكن الجانبين حاولا قبل التصويت التقليل من التوقعات، حيث قال أوباما في تصريحات إذاعية إنه لا يتوقع الفوز، لكنه يتوقع أن تكون النتائج متقاربة للغاية.

أوباما توقع نتائج متقاربة (رويترز)
وكان كل من أوباما وكلينتون قد أمضيا اليوم الأخير قبل التصويت وهما يجوبان الولاية لكسب أصوات اللحظة الأخيرة، وأطلقت كلينتون إعلانا دعائيا يظهر فيه أسامة بن لادن، ويقول الإعلان "أنت بحاجة لأن تكون مستعدا لأي شيء خاصة الآن في مواجهة حرب أسعار النفط التي ارتفعت إلى عنان السماء، والأزمة الاقتصادية، من تعتقد لديه القدرة على مواجهة ذلك"؟

في حين اتهم حلفاء أوباما المرشحة الديمقراطية بأنها تعتمد سياسة إثارة الخوف، وقد طرح أوباما إعلانا معاكسا قال فيه "من في وقت الأزمات سيوحدنا ولا يستغل الخوف والحسابات لإحداث الفرقة بيننا"؟

وتحتاج كلينتون للفوز بانتخابات بنسلفانيا بشدة للإبقاء على أملها بالوصول إلى البيت الأبيض.

المصدر : رويترز