إيتا تتبنى تفجيرا قرب مكاتب للحزب الاشتراكي بالباسك
آخر تحديث: 2008/4/20 الساعة 19:01 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/20 الساعة 19:01 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/15 هـ

إيتا تتبنى تفجيرا قرب مكاتب للحزب الاشتراكي بالباسك

الشرطة تعاين سيارة لحقتها أضرار التفجير قرب مكاتب الحزب الاشتراكي (الفرنسية)

قالت مصادر أمنية إن قنبلة انفجرت في إقليم الباسك شمالي إسبانيا دون وقوع أي إصابات، وذلك بعد تحذير بوجود القنبلة أطلقته منظمة إيتا الانفصالية.
 
وقع الانفجار مساء السبت في مقر الجمعيات بمدينة ألغويبار، محدثا أضرارا بالمباني القريبة من المقر ومن بينها مكاتب الحزب الاشتراكي الإسباني حسب ما أفادت الشرطة بالإقليم.
 
وكانت إيتا حذرت في اتصال هاتفي لمصالح الطوارئ المرورية من انفجار القنبلة، فسارعت الشرطة إلى تطويق المكان وإخلاء السكان بعد وجود عبوة مشكوك فيها.
 
وقال ناطق باسم وزارة الداخلية المحلية إن المحققين بصدد البحث عمن يقف وراء هذا التفجير.
 
وقالت الشرطة إن القنبلة تحتوي على ثلاثة كلغم من المتفجرات ومؤقت. وقد انفجرت عند الباب وأحدثت أضرارا جسيمة داخل مقر الجمعيات، مضيفة أن سيارة كانت مركونة أمامه بلغتها آثار التفجير.
 
وكان تفجير آخر منذ أربعة أيام تبنته إيتا اسهتدف مكتبا للحزب الاشتراكي أيضا، في إحدى ضواحي بلباو عاصمة الإقليم، تسبب في إصابة سبعة من رجال الشرطة بجروح طفيفة.
 
يذكر أن إيتا قتلت أكثر من 825 شخصا منذ ما يزيد عن أربعين عاما من قتالها الهادف إلى إقامة دولة مستقلة بإقليم الباسك شمالي إسبانيا وجنوبي غربي فرنسا.
المصدر : وكالات