لندن تمنح اللجوء لصحفية روسية معارضة للكرملين
آخر تحديث: 2008/4/2 الساعة 22:41 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/2 الساعة 22:41 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/27 هـ

لندن تمنح اللجوء لصحفية روسية معارضة للكرملين

العلاقات بين موسكو ولندن متوترة أصلا على خلفية مقتل المعارض الروسي ليتفينينكو في العاصمة البريطانية عام 2006
(الفرنسية-أرشيف)
قالت صحفية روسية إن بريطانيا منحتها اللجوء السياسي بعد فرارها من روسيا بدعوى أن حياتها في خطر بسبب انتقاداتها للكرملين.

وأضافت يالينا تريجوبوفا أنها تلقت رسالة من وزارة الداخلية البريطانية تبلغها بالموافقة على طلبها للجوء السياسي، ووصفت هذه الخطوة بأنها كبيرة وجريئة جدا من الحكومة البريطانية.

وأوضحت أنها تقدمت بطلب اللجوء على أساس تهديدات محددة دفعتها للاعتقاد بأنه سيكون من الخطورة بالنسبة لها العودة إلى وطنها بسبب نشاطها المهني.

وامتنعت وزارة الداخلية البريطانية عن تأكيد منح تريجوبوفا اللجوء السياسي، قائلة إن الحكومة لا تعقب على الحالات الفردية.

وكانت تريجوبوفا تعد تقارير عن الكرملين لصحيفة كوميرسانت وهي من الصحف الروسية البارزة.

وتسبب انفجار خارج باب شقتها السكنية في موسكو عام 2004 بخسائر طفيفة، وقالت إن الانفجار كان محاولة لقتلها، ويقول مسؤولو الكرملين إن إدارة الرئيس فلاديمير بوتين لا تأخذ تقارير تريجوبوفا على محمل الجد.

وتدنت العلاقات الدبلوماسية بين لندن وموسكو إلى أدنى مستوى لها منذ الحرب الباردة بعد أن رفضت موسكو تسليم عميل سابق لجهاز الاستخبارات الروسي (كي جي بي) تريد لندن محاكمته فيما يتصل بتسميم وقتل ضابط المخابرات الروسي السابق ألكسندر ليتفينينكو في العاصمة البريطانية عام 2006.

وتبادل البلدان طرد الدبلوماسيين بسبب هذا الخلاف، وأرغمت روسيا هذا العام المجلس البريطاني الذراع الثقافي للحكومة البريطانية على إغلاق اثنين من مكاتبه في الأقاليم الروسية.

وتريجوبوفا هي الأحدث بين عدد من منتقدي الكرملين فروا من روسيا لأسباب سياسية ومنحوا اللجوء في بريطانيا، مما أثار غضب الحكومة الروسية التي تتهم لندن بتقديم ملاذ آمن لمجرمين وأشخاص يهددون أمنها القومي.

المصدر : رويترز