غالبية الديمقراطيين ترغب في مواجهة أوباما لماكين بالانتخابات
آخر تحديث: 2008/4/17 الساعة 00:34 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/17 الساعة 00:34 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/12 هـ

غالبية الديمقراطيين ترغب في مواجهة أوباما لماكين بالانتخابات

أوباما يستعد لمناظرة جديدة مع كلنتون(الفرنسية-أرشيف)
أظهر استطلاع للرأي أن معظم الديمقراطيين في الولايات المتحدة يرغبون في أن يخوض باراك أوباما وليس منافسته هيلاري كلينتون الانتخابات الرئاسية مرشحا عن الحزب الديمقراطي.

وأفاد الذين استطلعت آراؤهم بأن أوباما هو الأوفر حظا من منافسته كلينتون لمواجهة المرشح الجمهوري جون ماكين والتغلب عليه في الانتخابات الرئاسية الأميركية المقررة في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وأوضح الاستطلاع الذي أجرته صحيفة واشنطن بوست ومحطة أي بي سي نيوز أن 62% من الناخبين الديمقراطيين يرون أن أوباما أوفر حظا في الفوز بالانتخابات الرئاسية، في حين ذكر 31% منهم اسم هيلاري كلينتون.

وفي حال تواجه أوباما وماكين يتوقع أن يحصل سناتور إيلينوي أوباما على 49% من الأصوات مقابل 44% لسناتور أريزونا ماكين، بينما إذا تمت المواجهة بين سناتور نيويورك كلينتون وماكين، فيتوقع أن يفوز الجمهوري بنحو 48% من الأصوات مقابل 45% لهيلاري كلينتون.

وذكر الاستطلاع أن كلينتون فقدت جزءا من مصداقيتها لدى الرأي العام حتى أن 58% منهم يرون أنها ليست صادقة ولا تستأهل الثقة مقابل 39 يرونها صادقة.

ويتوقع أن يلتقي المتنافسان الديمقراطيان أوباما وكلينتون مساء اليوم الأربعاء في فيلادلفيا في مناظرة متلفزة للمرة الحادية والعشرين.

وأجري الاستطلاع بين 10 و13 أبريل/نيسان في خضم الجدال حول تصريحات أوباما بشأن "مرارة" المتضررين من الأزمة الاقتصادية في المدن الصغيرة، وشمل عينة من 1197 شخصا، 643 منهم من الناخبين الديمقراطيين مع هامش خطأ يقدر بنحو 3 نقاط.

المصدر : وكالات