حكومة جديدة في تشاد برئاسة مستشار ديبي الدبلوماسي
آخر تحديث: 2008/4/17 الساعة 00:34 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/17 الساعة 00:34 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/12 هـ

حكومة جديدة في تشاد برئاسة مستشار ديبي الدبلوماسي

ديبي أمر بتشكيل حكومة جديدة عقب فتح باب الحوار مع معارضيه السياسيين (الفرنسية-أرشيف)

كلف الرئيس التشادي إدريس ديبي مستشاره الدبلوماسي يوسف صالح عباس بتشكيل حكومة جديدة, بعدما أقال رئيس الوزراء ديلوا كاسيري كوماكويي.

وينحدر رئيس الوزراء الجديد من منطقة وداي في شرق تشاد حيث تنشط العديد من الحركات المتمردة المناهضة للرئيس ديبي. وكان يوسف عباس يشغل منصب مستشار الرئيس للعلاقات الدولية وممثله الخاص لدى القوة الأوروبية التي لا تزال تنتشر في شرق تشاد وشمال شرق أفريقيا الوسطى.

وينتظر أن يبلغ قوام هذه القوات التي تشارك فيها فرنسا بأكثر من النصف نحو 3700 جندي, يفترض أن تتركز مهمتهم في تأمين العمليات الإنسانية وحل مشكلات اللاجئين القادمين من دارفور بغرب السودان إلى داخل حدود تشاد والذين يقدر عددهم بأكثر من نصف مليون لاجئ.

يشار أيضا إلى أن كاسيري الذي ينحدر من جنوب تشاد ذي الغالبية المسيحية، كان قد عين رئيسا للوزراء يوم 26 فبراير/ شباط 2007 بعد وفاة سلفه باسكال يوديمنادجي الجنوبي أيضا.

ويأتي قرار الحكومة الجديدة في أعقاب تجديد الحوار بين الرئيس ديبي وخصومه السياسيين. ويسعى الائتلاف الذي يضم عددا من أحزاب المعارضة إلى حث ديبي على التفاوض مع المتمردين في شرق البلاد.

يشار إلى أن ديبي تولى السلطة في أعقاب ثورة عام 1990, ثم أعيد انتخابه عام 2006 في استفتاء قاطعته المعارضة.

وكان المتمردون قد نجحوا في فبراير/ شباط الماضي في اقتحام العاصمة ومحاصرة القصر الرئاسي، قبل أن ينسحبوا بعد ثلاثة أيام من المواجهات التي خلفت نحو 700 قتيل.

وقد التقى ديبي مطلع الشهر الحالي مع زعماء المعارضة بعد شهور من المواجهة، في محاولة لاستعادة السلام وبحث إمكانية وقف إطلاق النار مع المتمردين وإجراء تغييرات حكومية.
المصدر : وكالات