الطائرة هوت على السوق بعدما فشلت في الإقلاع بسبب مياه الأمطار (الفرنسية)

هوت طائرة ركاب كونغولية أثناء إقلاعها على سوق بمدينة جوما شرقي جمهورية الكونغو الديمقراطية، ما أدى إلى مقتل 21 شخصا على الأقل داخل السوق، بينما قالت الشركة المالكة إن أغلب الركاب الـ79 نجوا من الحادث.
 
وكانت أنباء سابقة تحدثت عن مقتل أكثر من 70 من ركاب الطائرة ونجاة ستة فقط، غير أن الشركة قالت إنه وبمساعدة من قوات الأمم المتحدة تم انتشال كل الركاب "تقريبا" قبل اشتعال النيران في الطائرة.
 
من جانبه قال حاكم شمال كيفو جولين بالوكو لرويترز إن 19 جثة انتشلت حتى الآن وإن 76 مصابا يتلقون العلاج في مستشفيات جوما. إلا أن الشركة المالكة للطائرة تؤكد أنه لم يعثر على جثة أي من الركاب أو طاقم الطائرة بين الضحايا.
 
وأوضحت الشركة أن جميع القتلى الذين سقطوا جراء الحادث هم ممن كانوا في السوق وقت سقوط الطائرة.
 
وقالت إن الطائرة فشلت في الوصول إلى سرعة الإقلاع بسبب وجود مياه على الممر بعد هطول أمطار غزيرة، وأنها انزلقت بعدما حاول الطيار إلغاء الإقلاع وعبرت سياج المطار ودخلت السوق.
 
ويعد هذا الحادث الأحدث في سلسلة كوارث تعرض لها قطاع الطيران في الكونغو الديمقراطية.

المصدر : وكالات