الصين تصادر أسلحة بالتبت واحتجاجات في نيبال
آخر تحديث: 2008/4/16 الساعة 00:16 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/16 الساعة 00:16 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/11 هـ

الصين تصادر أسلحة بالتبت واحتجاجات في نيبال

إقليم جانزو شهد اضطرابات نفذها تبتيون ضد الحكومة المركزية في الصين (رويترز-أرشيف)

قالت الصين إن شرطتها صادرت متفجرات وسلاحا ناريا وذخيرة خلال حملة شنتها في إقليم جانشو الذي تسكنه عرقية تبتية نفذت في الشهر الماضي احتجاجات في هذا الإقليم وفي عاصمة التبت لاسا.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) اليوم الثلاثاء نقلا عن الحكومة الإقليمية أن الشرطة "صادرت سلاحا ناريا وعشرة كيلوغرامات من الديناميت وخمسة أجهزة تفجير وسبع مُدى في دير ورصاصات في أديرة أخرى" خلال الحملة التي تمت في إقليم جانشو الواقع شمال غرب البلاد.

وأضافت أن الشرطة عثرت أيضا على خمس مُدى و11 علما تبتيا في أربعة أديرة في مقاطعة أخرى يسكنها التبتيون في الإقليم.

وحول المعتقلين من سكان الإقليم، قالت شينخوا إن "2204 أشخاص من بينهم 519 راهبا سلموا أنفسهم للشرطة حتى الآن لصلتهم بأعمال الشغب في منطقة جانان في جانشو". وأضافت أن "الشرطة أخلت حتى الآن سبيل 1870 من هؤلاء من بينهم 413 راهبا ممن ارتكبوا مخالفات صغيرة".

وألقت الحكومة الصينية بالمسؤولية عن الإضرابات في التبت على الزعيم الروحي الدلاي لاما الذي رفض بدوره هذه الاتهامات وأبدى اعتراضه على استخدام العنف ودعا إلى إجراء محادثات مع الصين.

الدلاي لاما يلقي عددا من المحاضرات في الجامعات الأميركية (رويترز) 
احتجاجات
من ناحية ثانية اعتقلت الشرطة النيبالية أكثر من 20 من عرقية التبت حاولوا الاحتجاج أمام سفارة الصين في كاتمندو اليوم الثلاثاء في أول احتجاج مناهض للصين منذ الانتخابات التي جرت في البلاد الأسبوع الماضي.

وكان التبتيون الذي يعدون 20 ألفا في نيبال قد علقوا احتجاجاتهم إلى أن تستكمل الانتخابات وهي الأولى التي تجري في نيبال خلال تسع سنوات.

وفي مدينة سياتل الأميركية تظاهر عشرات من الأميركيين من أصل صيني في احتجاجات على نشاط الدلاي لاما الذي ألقى محاضرة في إحدى جامعاتها.

وأعرب المحتجون عن تأييدهم للحكومة الصينية منتقدين الأسلوب الذي تعاملت به وسائل الإعلام الغربية مع أحداث التبت الأخيرة ووصفوها بأنها مضللة.

المصدر : الجزيرة + وكالات