بدوي يخطط للتخلي عن رئاسة وزراء ماليزيا
آخر تحديث: 2008/4/12 الساعة 10:21 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/12 الساعة 10:21 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/7 هـ

بدوي يخطط للتخلي عن رئاسة وزراء ماليزيا

عبد الله بدوي اعترف بالمسؤولية عن تراجع أداء الائتلاف الحاكم بالانتخابات (الفرنسية-أرشيف)

اعترف رئيس وزراء ماليزيا عبد الله أحمد بدوي بالمسؤولية عن تراجع أداء الائتلاف الحاكم في الانتخابات البرلمانية الأخيرة، وقرر النظر في إمكانية تسليم صلاحياته لنائبه نجيب رزاق بعد ديسمبر/ كانون الأول المقبل.
 
ولم يحدد بدوي موعدا لتنفيذ قراره, غير أن وزير شؤون المستهلكين شاهرير صمد قال إن مثل هذه الإجراءات لن تتم قبل المؤتمر العام للحزب الحاكم في ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

ونقلت رويترز عن وزير التجارة الدولية الماليزي محيي الدين ياسين أن بدوي اعترف بمسؤوليته خلال اجتماع حزبي مغلق. كما نقلت أسوشيتد برس عن مسؤول حزبي آخر لم تسمه تأكيدات رئيس الوزراء, مشيرة إلى أنه قال أيضا إنه تلقى مطالبات من أعضاء الحزب تدعوه للاستقالة بعد الانتخابات الأخيرة التي أجريت في 8 مارس/ آذار الماضي.

كما قال محيي الدين ياسين إن تفاصيل تخلي بدوي عن صلاحيته وكذلك الفترة الانتقالية لم تناقش في الاجتماع المغلق.

وكان بدوي الذي تسلم مهام منصبه في أكتوبر/ تشرين الأول 2003 خلفا لمحاضر محمد قد ألمح إلى قضية نقل صلاحياته قبل أسبوع لدى اختياره نجيب رزاق نائبا له.
محاضر محمد قاد حملة مناهضة لعبد الله بدوي (رويترز-أرشيف)
يذكر أن ائتلاف الجبهة الوطنية الحاكم بزعامة بدوي فقد أغلبية الثلثين البرلمانية, كما خسر السيطرة على خمسة مجالس برلمانية إقليمية.

يأتي حديث بدوي عن الاستقالة رغم أنه عبر في وقت سابق عن رغبته بالبقاء بمنصبه لفترة أطول لحل ما سماها المطالب العامة المتعلقة بقضايا الفساد والجريمة والنزاعات العرقية.

ويقود رئيس الوزراء السابق محاضر محمد وابنه المنتخب عضوا بالبرلمان حملة حزبية لمطالبة بدوي بالاستقالة. كما ركز محاضر محمد حملته في الفترة الماضية على "اتهام بدوي بالافتقار إلى الشجاعة وبيع سيادة الماليزيين والسعي لتحقيق امتيازات شخصية لعائلته".

بدوره رفض بدوي اتهامات محاضر محمد المتعلقة بالتضييق على حرية الصحافة, قائلا إن فتره حكم سلفه "لم تكن خالية من الشوائب".
المصدر : وكالات

التعليقات