جنرال أميركي يطالب بامتلاك قوة نووية أكثر ردعا
آخر تحديث: 2008/3/5 الساعة 09:55 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/3/5 الساعة 09:55 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/28 هـ

جنرال أميركي يطالب بامتلاك قوة نووية أكثر ردعا

مطالب أميركية بإنتاج أسلحة أكثر قدرة على حفظ تفوق الردع (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت قيادة القوات الإستراتيجية الأميركية أن الولايات المتحدة ستكون بحاجة إلى أسلحة نووية رادعة في المرحلة المقبلة من القرن الحادي والعشرين وأنها يجب أن تمتلك أسلحة أكثر تطورا على الأرض.

وقال قائد القوات الإستراتيجية الأميركية الجنرال كيفن شيلتون إن أسلحة نووية أكثر تطورا ستتيح لبلاده تقليص حجم الأسلحة التي لا تزال مخزونة في الصناديق، موضحا أنه سيرفع توصياته مطلع 2009 على أساس دراسات تقنية في هذا الشأن.

وأشار الجنرال في سلاح الجو إلى أن الأسلحة الجديدة ستصنع بشكل تكون فيه أكثر ملائمة وأكثر أمانا. وقال إنه طالما سيكون هناك دول أخرى في العالم تمتلك بما فيه الكفاية من الأسلحة النووية لتدمير الولايات المتحدة الأميركية فيجب "علينا أن نردع هذه الدول".

يشار إلى أن الإدارة الأميركية طلبت عشرة ملايين دولار لهذا البرنامج في ميزانيتها للسنة المالية 2009 فضلا عن مائة مليون دولار لإنشاء مصنع لصنح صواعق نووية.
 
وتنشر الولايات المتحدة حاليا حوالي ستة آلاف رأس نووي ولكنها مضطرة لتخفيض العدد إلى 2200 قبل العام 2012 بموجب معاهدة موسكو الموقعة عام 2002.
المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: