جورج بوش ونائبه متهمان بارتكاب جرائم في حق الدستور الأميركي (رويترز-أرشيف)
وافق الناخبون في بلدتين بولاية فيرمونت الأميركية على مشروع قانون يأمر الشرطة بالقبض على الرئيس الأميركي جورج بوش ونائبه ديك تشيني بدعوى ارتكابهما "جرائم" في حق دستور الولايات المتحدة الأميركية.

ويأمر المشروع –الذي أقر في براتلبورو ومارلبورو- الشرطة في البلدتين بتسليم بوش وتشيني إلى "سلطات أخرى لديها حجج معقولة لمقاضاتهما".

وأقر المشرعون في الولاية في وقت سابق قرارات غير ملزمة لإنهاء الحرب في العراق ومحاكمة بوش وتشيني بغرض عزلهما، فيما أقرت بضع بلدات أخرى قرارات لمحاكمتهما في خطوات رمزية لكنها لا تخلو من دلالة.

ولم يزر بوش قط ولاية فيرمونت منذ أن تولى منصبه رغم أنه قضى عطلات مع أسرته في مجمع عائلته في ولاية مين المجاورة.

المصدر : رويترز