محادثات وشيكة بليبيا بين حكومة مالي ومتمردين طوارق
آخر تحديث: 2008/3/27 الساعة 00:19 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/3/27 الساعة 00:19 (مكة المكرمة) الموافق 1429/3/21 هـ

محادثات وشيكة بليبيا بين حكومة مالي ومتمردين طوارق

تدريبات للجيش المالي قرب تمبوكتو في مارس/آذار 2004 (رويترز-أرشيف)
قالت مصادر مقربة من الوساطة بين الحكومة المالية ومتمردين طوارق إن محادثات ستبدأ بين الطرفين الأربعاء أو الخميس في ليبيا.
 
وأكد مصدر في حكومة مالي الاجتماع الذي يأتي بعد ستة أيام من اختطاف 33 جنديا ماليا ومقتل ثمانية أشخاص في انفجار ألغام في شمال البلاد, حيث ينشط تمرد يقوده إبراهيم آغ باهنغا.
 
واندلع صباح اليوم قتال استمر ثلاث إلى أربع ساعات قرب بلدة تبعد عن الحدود الجزائرية بـ150 كلم, دون أن يسقط قتلى، حسب مصدر عسكري محلي.
 
ووقعت مالي العام الماضي اتفاق سلام مع الطوارق توسطت فيه الجزائر, يقضي بإنهاء التمرد مقابل تنمية مناطق الشمال, لكن فصيلا يقوده باهنغا رفضه ووصفه بغير كاف. 
 
وتعتقد حكومة مالي أن المتمردين الطوارق ينسقون مع متمردين آخرين في النيجر, حيث أعلنت "حركة النيجر من أجل العدالة" مقتل 15 جنديا حكوميا أمس في منطقة وادي تيدان.

ويخشى أن تؤثر أعمال العنف على مفاوضات للإفراج عن نمساويين خطفهما تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي في تونس قبل أكثر من شهر, واقتادهما إلى مالي.
المصدر : وكالات