إيران اعتبرت الوكالة الذرية برئاسة البرادعي (يسار) المرجع الوحيد (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت إيران رفضها إجراء أي محادثات مع الدول الكبرى بشأن برنامجها النووي, وقررت في الوقت نفسه أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية هي المرجع الوحيد لمناقشة هذا الملف.

كما ذكر المتحدث باسم الحكومة الإيرانية غلام حسين إلهام في تصريحات للصحفيين أن طهران مستعدة للتحدث مع العالم أجمع حول كل المواضيع باستثناء إسرائيل, إلا أنه قال أيضا إن مسألة المفاوضات حول النووي مع الدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن وألمانيا أو مع دول أخرى "انتهت".

كما أشار المتحدث إلى أن طهران "وبفضل خبرتها المحلية استطاعت التوصل إلى دورة إنتاج الوقود النووي", وقال إنها اعتمدت مسارا سياسيا "مناسبا" تمثل في الاتفاق على خطة عمل زمنية مع الوكالة الذرية.

واعتبر المتحدث أنه تم خلال هذا المسار إزالة النقاط الغامضة لدى الوكالة بشأن الملف النووي, قائلا إن ذلك أدى إلى إغلاق هذا الموضوع من الناحية السياسية والفنية.

يشار إلى أن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أعلن يوم 5 مارس/ آذار الجاري رفضه عرض الدول الست استئناف المفاوضات حول البرنامج النووي, في رد فعل على قرار مجلس الأمن الدولي الصادر يوم 3 من الشهر نفسه بفرض عقوبات إضافية على طهران لرفضها وقف تخصيب اليورانيوم.

أما وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي فقد ترك الباب مفتوحا في وقت لاحق، وتحدث عن احتمال إجراء مثل هذه المفاوضات شرط أن يكون لها "هدف محدد".

المصدر : وكالات