موسكو لا تريد سباق تسلح بل الدفاع عن مصالحها
آخر تحديث: 2008/2/10 الساعة 00:34 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/10 الساعة 00:34 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/4 هـ

موسكو لا تريد سباق تسلح بل الدفاع عن مصالحها

سيرغي إيفانوف (يسار) سيلتقي وزير الدفاع الأميركي في ميونخ (الفرنسية-أرشيف)
قال الناطق باسم الكرملين إن روسيا لا ترغب في سباق تسلح مع الولايات المتحدة، وإن الأسلحة الجديدة التي تطورها هي رد ضروري على مشروع الدرع المضادة للصواريخ في أوروبا.
 
وشدد ديميتري بيسكوف في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية على تصميم بلاده على عدم حصول مواجهة مع واشنطن. مؤكدا أن الهدف من الأسلحة الجديدة هو الدفاع عن مصالح روسيا والحفاظ عليها.
 
وجاءت تصريحات بيسكوف على هامش مؤتمر دولي حول الدفاع في ميونخ بألمانيا حيث سيلتقي نائب رئيس الوزراء الروسي سيرغي إيفانوف السبت وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس، كما سيلقي إيفانوف كلمة يوم الأحد خلال هذا المؤتمر الذي يعتبر بمثابة منتدى دافوس في شؤون الدفاع.
 
وكان الرئيس الروسي قد أكد أمس الجمعة خلال خطاب في الكرملين أن سباق تسلح عالميا قد بدأ وأن روسيا لن تسمح لنفسها بالانجرار إليه.
 
وشدد بوتين بالمقابل على استعداد بلاده لمواجهة ما قال إنه تحديات سباق التسلح عبر تطوير مزيد من الأسلحة المتقدمة تقنيا.
 
وقال "إن الحلف الأطلسي يتوسع ويقترب بأسلحته من حدودنا". ومضى إلى أن روسيا أزالت قواعدها في كوبا وفيتنام، وكانت النتيجة قواعد أميركية جديدة في رومانيا وبلغاريا، ودرعا مضادة للصواريخ ستنشر في بولندا وجمهورية التشيك.
المصدر : الفرنسية