مسؤول أميركي يقول إن بن لادن يوجه عمليات القاعدة من مخبئه في باكستان (الجزيرة-أرشيف

قال مسؤول في الإدارة الأميركية إن قادة تنظيمي طالبان والقاعدة -وعلى رأسهم الملا عمر وأسامة بن لادن- يختبئون في مناطق متفرقة بباكستان، ويوجهون من هناك العمليات التي ينفذها التنظيمان في أفغانستان وباكستان.

وقال المسؤول الأميركي للصحفيين مفضلا عدم كشف هويته إن زعيم حركة طالبان الملا عمر وعددا من قادتها يوجدون في مدينة كويتا، عاصمة ولاية بلوشستان (جنوب غرب باكستان) بمحاذاة أفغانستان.

وأضاف أن قادة طالبان يوجهون انطلاقا من مخابئهم العمليات القتالية في أفغانستان ويتولون توجيه مجلس الشورى والقيادة الإستراتيجية للحركة.

وحسب نفس المصدر فإن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن والرجل الثاني بالتنظيم أيمن الظواهري إضافة إلى قادة آخرين بالتنظيم يوجدون بدورهم في الأراضي الباكستانية وبالضبط في المناطق القبلية المحاذية أيضا لأفغانستان.

وتتعرض باكستان لضغوط من حليفتها الولايات المتحدة للقبض على أعضاء تنظيم القاعدة وطالبان الذين تقول إنهم ينشطون في المناطق القبلية، لكن السلطات الباكستانية تنفي وجود الملا عمر أو أسامة بن لادن على أراضيها.

المصدر : وكالات