ناخبون يدلون بأصواتهم في أحد مراكز الاقتراع في سان فرانسيسكو (الفرنسية)

فاز السيناتور الديمقراطي باراك أوباما حتى الآن بترشيح مندوبي حزبه في عشر ولايات هي جورجيا وإيلينوي وديلاوير وآلاباما وكنساس وداكوتا الشمالية وكونيتيكت ويوتاه وشيكاغو ومينيسوتا ضمن الانتخابات التمهيدية التي تجرى في الحزبين الجمهوري والديمقراطي لاختيار مرشح كل حزب للرئاسة الأميركية.

وأفادت شبكات التلفزيون الأميركية بأن أوباما السيناتور عن إيلينوي- حقق نصرا سهلا على منافسته السيناتورة عن نيويورك هيلاري كلينتون في أول ولاية من بين 24 ولاية سيختتم فيها التصويت في اليوم الذي يعرف بـ"الثلاثاء العظيم".

ونجح أوباما -الطامح ليكون أول رئيس أميركي أفريقي الأصل- في جورجيا بفضل دعم الأفارقة الأميركيين له.

كما نجح أوباما في تحقيق نصر آخر في موطنه إيلينوي ليهزم بذلك منافسته كلينتون وهي من مواطني الولاية.

أما كلينتون فقد أشارت وسائل إعلام إلى أنها هزمت منافسها أوباما حتى الآن في سبع ولايات هي أوكلاهوما وتنيسي وأركنساس ونيويورك ونيوجرسي وماساتشوستس وأريزونا.

جون ماكين يتطلع بقوة للرئاسة (الفرنسية)
تقدم ماكين
أما على صعيد الحزب الجمهوري فقد أشارت وسائل إعلام أميركية إلى فوز جون ماكين في إيلينوي.

كما فاز ماكين أيضا في نيوجيرسي وديلاوير ونيويورك وكينتاكي.

كما ذكرت وسائل الإعلام الأميركية أن ميت رومني فاز بالانتخابات التمهيدية للجمهوريين في ولايات ماساتشوستس ويوتاه وداكوتا الشمالية.

وكان مايك هوكابي حقق فوزا مفاجئا بولاية فرجينيا الغربية بحصوله على 51% من أصوات الناخبين في الولاية متقدما بذلك على متصدري المنافسة جون ماكين وميت رومني.

وأعلنت هيئات الحزب الجمهوري أن هوكابي الحاكم السابق لولاية أركنسو فاز بـ18 مندوبا جمهوريا أضيفوا إلى المندوبين الـ29 الذين سبق أن فاز بهم.

كما نجح هوكابي بالانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري في ولايتي ألاباما وأركنساس.

ويتبع الحزب الجمهوري قاعدة يمكن أن يطلق عليها اسم "الرابح يأخذ كل شيء" وتقضي بأن يحصل الفائز بأصوات الولاية على أصوات كامل المندوبين الممثلين لها في المؤتمر العام.

أما في الحزب الديمقراطي فيتقاسم المترشحان عن الحزب الديمقراطي كلينتون وأوباما حسب النظام النسبي أصوات المندوبين التي تمنح في كل ولاية.

وإذا لم يتم الحسم في الثلاثاء سيتحتم إجراء انتخابات كبرى أخرى في التاسع من هذا الشهر، حيث يعين 203 مندوبين ديمقراطيين و126 مندوبا جمهوريا، أو في الرابع من مارس/آذار المقبل، حيث يعين 444 مندوبا ديمقراطيا و265 مندوبا جمهوريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات