غل الذي ترتدي زوجته الحجاب أكد تمسكه بالنظام العلماني (رويترز-أرشيف)

تحرك الرئيس التركي عبد الله غل ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان لتهدئة مخاوف القوى العلمانية قبل اجتماع البرلمان في وقت لاحق الأربعاء لمناقشة إلغاء الحظر المفروض على ارتداء الحجاب الإسلامي بالجامعات.

وأصدر غل بيانا تعهد فيه بالحفاظ على علمانية تركيا, بينما أعلن أردوغان في اجتماع حزبي أن الهدف من إلغاء الحظر ضمان الحق في التعليم للجميع. كما جدد الأخير الذي ترتدي زوجته الحجاب التأكيد على تمسكه بالنظام العلماني.

وكان أكثر من 120 ألفا من القوى العلمانية قد نظموا مظاهرات احتجاج السبت الماضي لشجب تحرك الحكومة لدى البرلمان للسماح بارتداء الحجاب بالجامعات مرة أخرى.

تشكيك علماني
في المقابل عبرت قوى سياسية وأحزاب علمانية عن تشككها في إعلان غل وأردوغان التمسك بالنظام العلماني. وفي هذا الصدد هدد رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض دانيز بايكال باللجوء إلى المحكمة الدستورية لعرقلة مساعي رفع الحظر.

القوى العلمانية حشدت مؤيديها السبت للإبقاء على حظر الحجاب  (الفرنسية)
كما أعلن عثمان سيرين نائب رئيس محكمة التمييز الاثنين أن مؤسسته ستتدخل قانونا ضد المشروع من أجل احترام مبدأ العلمانية.

واعتبر سيرين أنه "من غير المقبول قطعا أن يضعف مجلس الوزراء مباشرة أو عبر ترتيبات جديدة مبدأ العلمانية الذي يشكل قيمة أساسية للجمهورية".

كما احتج عمداء الجامعات بقوة على التعديلات المقترحة محذرين من خطر انتشار "الفوضى" والاستقطاب في مؤسساتهم، فيما هدد أساتذة بمقاطعة الدراسة.

وقد أشارت آخر استطلاعات للرأي إلى أن 65% من المواطنين يؤيدون رفع الحظر المفروض على الحجاب, فيما يتوقع أن يقر البرلمان التعديلات التي طلبتها الحكومة حيث يتمتع العدالة والتنمية الحاكم وشريكه حزب الحركة القومية بأغلبية الثلثين اللازمة لتعديل القانون الأساسي.

وينتظر إجراء جلسة تصويت ثانية السبت المقبل لإقرار التعديل الذي يشكل جزءا من دستور جديد وعد به العدالة والتنمية منذ فوزه الكاسح بالانتخابات التشريعية العام الماضي.

يُشار في هذا الصدد إلى أن الجيش التركي الذي يوصف بأنه حامي العلمانية قد تدخل عام 1997 للإطاحة بحكومة أربكان التي اتهمت بالميول الإسلامية.

وقد اكتفى قائد هيئة أركان القوات المسلحة الجنرال يشار بويوكانيت بالتذكير بأن "أحدا لا يجهل ما نعتقده في هذا الخصوص".

ويُذكر أن ثلثي النساء تقريبا في الجمهورية يرتدين الحجاب, مما أثر على التحاقهن بالجامعات منذ إعلان الحظر عام 1989.

المصدر : وكالات