بعثة أوروبية لكوسوفو وموسكو تواصل تعاونها مع تاديتش
آخر تحديث: 2008/2/5 الساعة 03:06 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/5 الساعة 03:06 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/29 هـ

بعثة أوروبية لكوسوفو وموسكو تواصل تعاونها مع تاديتش

الاتحاد الأوروبي قال إن إعادة انتخاب تاديتش سيعجل بانضمام صربيا إليه (الفرنسية)

وافق الاتحاد الأوروبي رسميا على إرسال بعثة إلى إقليم كوسوفو, بعد يوم من إعادة انتخاب الرئيس الصربي بوريس تاديتش بولاية رئاسية جديدة.
 
وقال دبلوماسيون إن وزراء خارجية الاتحاد قد يتخذون قرار نشر بعثة الشرطة والإدارة المدنية بالإقليم خلال اجتماعهم الشهري المقرر يوم 18 فبراير/ شباط الجاري في بروكسل.
 
وكان الاتحاد الأوروبي أوقف اتخاذ قرار إرسال البعثة المكونة من 1800 من أفراد الشرطة ومسؤولي العدل إلى ما بعد انتهاء الانتخابات الرئاسية في صربيا.
 
ابتهاج أوروبي
وفي وقت سابق أعلن الاتحاد عن ارتياحه بفوز الرئيس تاديتش, ودعاه إلى الاستمرار بتوجهاته نحو أوروبا.
 

كوسوفو (تغطية خاصة)

وقال بيان عن الرئاسة الأوروبية إن صربيا "ستعجل بخطواتها في الطريق نحو الاتحاد الأوروبي" في ظل إعادة انتخاب الرئيس الحالي.
 
وأشار البيان إلى أن صربيا والدول السبع والعشرين الأعضاء بالاتحاد يمكنها التوقيع قريبا على اتفاقية الاستقرار والشراكة التي ستفتح الطريق أمام صربيا نحو الترشح للانضمام إلى الاتحاد.
 
من جهته قال منسق السياسة الخارجية للاتحاد خافيير سولانا إن نتائج الانتخابات "أوضحت بجلاء رغبة الشعب الصربي في الاستمرار في طريق اللحاق بعضوية الاتحاد الأوروبي".
 
تعاون موسكو
من جانب آخر أعلنت موسكو مواصلة التعاون مع الرئيس تاديتش بعيد انتخابه.
وقال رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الدوما قسطنطين كوساتشيف إن بلاده ستواصل العمل مع الرئيس المعاد انتخابه, لا سيما فيما يتعلق بدعم وحدة الأراضي الصربية, في إشارة إلى مطالبة ألبان كوسوفو بإعلان الاستقلال المتوقع خلال الأسابيع القليلة القادمة.

وقد أعيد انتخاب تاديتش في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية التي جرت  الأحد. وأعلنت لجنة الانتخابات أن تاديتش فاز على منافسه ميسلاف نيكوليتش بفارق بسيط بحصوله على ما يقدر بنحو 51% من الأصوات.
 
واعتبرت الانتخابات استفتاء على الطريقة التي ستتعامل بها صربيا مع الغرب بعد الاستقلال الوشيك لإقليم كوسوفو.
المصدر : وكالات