لقي 21 شخصا على الأقل مصرعهم في رواندا وأصيب نحو مائتين جراء هزة أرضية بلغت قوتها نحو خمس درجات على مقياس ريختر.

وأكدت نائبة قائد الشرطة حصيلة الضحايا. وأضافت أن جهود الإنقاذ جارية وأن عدد القتلى قد يرتفع، مشيرة إلى أن كثيرين لا زالوا محاصرين تحت الأنقاض.

وأفاد شهود في منطقة روسيزي بأن الحافلات استخدمت لنقل الجرحى إلى المستشفيات.

وذكرت الإذاعة الرواندية الرسمية أن مركز الزلزال حدد مسافة عشرين كلم شمال بوكافو، وهي منطقة تقع إلى الشرق من جمهورية الكونغو الديمقراطية.

وأفادت مصادر المستشفيات بهذه المدينة أن شخصين قتلا جراء الهزة كما أصيب العشرات بجراح.

وقال مسؤول بالمركز العلمي في منطقة غوما الواقعة شمال كيفو إن سكان بوروندي أنفسهم شعروا بهذه الهزة.

والزلازل شائعة في الوادي المتصدع الغربي، وهي منطقة خط صدع نشط زلزاليا تمتد غرب أوغندا وشرق جمهورية الكونغو الديمقراطية ورواندا.

المصدر : وكالات